ديفيد مويز أقيل بعد سلسلة هزائم لمانشستر يونايتد (الأوروبية-أرشيف)
 
أعلن نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة  القدم أن صانع ألعابه المخضرم راين غيغز سيتحمل مسؤولية تدريب الفريق مؤقتا بعد إقالة الأسكتلندي ديفيد مويز في وقت سابق الثلاثاء.

وأوضح النادي أن غيغز -اللاعب الأكثر تتويجا في تاريخ النادي- سيكون مسؤولا عن الفريق الأول حتى تعيين مدرب دائم.

يذكر أن غيغز (أربعون عاما) انضم للنادي منذ منذ عام 1991، وخاض معه 962 مباراة في كل المسابقات، منها 21 هذا الموسم، بالإضافة إلى عمله ضمن الجهاز الفني.

وكان يونايتد -حامل لقب دوري كرة القدم الإنجليزي في الموسم الماضي- أعلن في بيان مقتضب انتهاء عمل مويز (خمسون عاما) بالنادي، معربا عن شكره له خلال مسيرته مع الفريق.

وتبخرت آمال يونايتد في المشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل بعد تلقيه الهزيمة الـ11له هذا الموسم، فقَد خلالها أيضا لقب الدوري وخرج من مسابقتي الكأس وكأس الرابطة المحليتين.

المصدر : وكالات