لام (يسار): أوزيل سيتعيد مستواه الرائع من جديد (الأوروبية-أرشيف)
وجه مدرب منتخب ألمانيا لكرة القدم يواكيم لوف إنذارا غير مباشر إلى لاعب وسط أرسنال الإنجليزي مسعود أوزيل طالبه فيه باستعادة لياقته البدنية التي سمحت له بتسجيل ثمانية أهداف في التصفيات التي أهلت ألمانيا إلى مونديال 2014 في البرازيل، وذلك في حال أراد المشاركة مع منتخب بلاده في العرس العالمي، إلا أن قائد المانشافت فيليب لام دافع عن زميله الذي تراجع مستواه مؤخرا مع فريقه.

وأكد لوف يوم الثلاثاء عشية المباراة الودية أمام تشيلي في شتوتغارت "أن عقارب الساعة بدأت تدور، وحدهم من يسمعونها يملكون فرصة الذهاب إلى البرازيل".

وأضاف لوف الذي سيعلن عن تشكلية ألمانيا الرسمية المشاركة في المونديال في 8 مايو/أيار المقبل "أطلب من جميع اللاعبين الاستعداد بأفضل ما يكون، وأن يضعوا هذا الهدف في مخيلتهم".

وإذا كان لوف لم يلفظ اسم أي لاعب، فإن الأنظار تتجه نحو أوزيل الذي لمع اسمه أثناء التصفيات المؤهلة لمونديال البرزيل، ويمر حاليا بفترة حرجة. فبعد إهداره ركلة جزاء أمام بايرن ميونيخ في ذهاب الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا (صفر-2)، فضل مدربه الفرنسي آرسين فينغر إراحته.

ومقابل هذه الانتقادات، دافع قائد "الماكينات" الألمانية فيليب لام -الذي سيحتفل بخوضه المباراة رقم 105 مع المانشافت اليوم الأربعاء- عن زميله مؤكدا أنه "من الطبيعي ألا تكون الأمور دائما جيدة في المشوار الكروي"، مضيفا "مسعود أظهر أنه لاعب كبير ولا يجب علينا أن نقلق، سيستعيد مستواه الرائع من جديد".

وكان لوف يتحدث عن أوزيل في السابق وكأنه لاعب لا يمكن الاستغناء عنه في التشكيلة، لكن الأمر تغير منذ تألق ماريو غوتسه وطوني كروس مع بايرن ميونيخ، كما أن المدرب يتمنى أيضا أن يغير أوزيل مركزه باللعب على الجناح لأنه يريد أن يكون لديه لاعبا خط وسط بدرجة عالية من المرونة سواء هجوميا أو دفاعيا".

مباريات ألمانيا ضمن المجموعة السابعة:
16 - 6 - في سلفادور - ألمانيا / البرتغال
21 - 6 - في فورتاليزا - ألمانيا / غانا
26 - 6 - في ريسيفي - ألمانيا / أميركا

المصدر : الفرنسية