أثارت لقطة اعتبرت معادية للسامية قام بها اللاعب الفرنسي نيكولا أنيلكا عند احتفاله بهدف سجله بمرمى وستهام في ديسمبر/كانون الأول الماضي جدلا واسعا ببريطانيا وخارجها، وهاهي اللقطة تدفع اليوم اللاعب لمغادرة فريقه قبل نهاية العقد.

أنيلكا أنهى مشواره مع الفريق الإنجليزي قبل نهاية العقد في يونيو/حزيران (الفرنسية)
أعلن اللاعب الفرنسي نيكولا أنيلكا الجمعة انفصاله عن نادي وست بروميتش ألبيون الإنجليزي، ويأتي قرار الانفصال بعدما عاقب الاتحاد الإنجليزي اللاعب بالإيقاف لخمس مباريات بسبب "حركة غير رياضية".

وكتب المهاجم السابق لمنتخب الديكة على شبكات التواصل الاجتماعي "أثناء محادثاتي مع النادي قدمت إلي مقترحات للالتحاق بالمجموعة مع بعض شروط لا أستطيع قبولها".

وتابع أنيلكا القول "أملا في الحفاظ على استقامتي، اتخذت قرارا بتحرير نفسي وإنهاء العقد الذي يربطني بنادي وست بروميتش ألبيون حتى نهاية يونيو/حزيران 2014، وهذا الأمر يعد ساريا من الآن".

ولم يعلن حتى الآن رد من نادي وست بروميتش ألبيون الذي يبتعد بفارق الأهداف فقط عن منطقة الهبوط في الدوري الإنجليزي.

واحتفل أنيلكا (34 عاما) في ديسمبر/كانون الأول الماضي بتسجيله هدفا في مرمى وستهام بحركة اعتبرت معادية للسامية، وعوقب في 27 فبراير/شباط بالإيقاف خمس مباريات وغرامة تجاوزت مائة ألف دولار من قبل لجنة مستقلة في الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

وانضم أنيلكا إلى وست بروميتش في يوليو/تموز 2013، ولم يسجل له سوى هدفين في 12 مباراة، واتسمت مسيرته الكروية بالمواقف المثيرة للجدل، خصوصا عندما أقدم على شتم مدرب منتخب فرنسا في مونديال جنوب أفريقيا 2010 ريمون دومينيك.

وسبق لأنيلكا اللعب مع باريس سان جيرمان الفرنسي وريال مدريد الإسباني وفناربخشه التركي ويوفنتوس الإيطالي، إضافة إلى أرسنال وليفربول ومانشستر سيتي وتشيلي في الدوري الإنجليزي.

المصدر : وكالات