تاعرابت.. "بالوتيلي" مغربي في ميلان
آخر تحديث: 2014/2/5 الساعة 20:40 (مكة المكرمة) الموافق 1435/4/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/2/5 الساعة 20:40 (مكة المكرمة) الموافق 1435/4/6 هـ

تاعرابت.. "بالوتيلي" مغربي في ميلان

تاعرابت (يمين) بألولن فريق كوينز بارك رينجرز الإنجليزي (الأوروبية-أرشيف)
وصف الدولي المغربي عادل تاعرابت المنتقل إلى ميلان الإيطالي على سبيل الإعارة قادما من فولهام الإنجليزي، نفسه بـ"بالوتيلي المغربي" لدى تقديمه إلى وسائل الإعلام اليوم.

وقال تاعرابت  "عندما أبدى ميلان اهتمامه بخدماتي، فكرت بأن لديهم (ماريو) بالوتيلي الإيطالي، والآن سيصبح لديهم بالوتيلي المغربي"، موضحا أن قدوته في شبابه هو صانع الألعاب الدولي الفرنسي السابق زين الدين زيدان.

وأضاف تاعرابت (24 عاما) "لا زلت شابا ويقولون إن لدي موهبة. منذ فترة طويلة وهم يقولون إنه يتعين علي اللعب في صفوف فريق كبير. الآن حققت ذلك وأريد أن أظهر قيمتي الحقيقية".

وتابع المهاجم الذي نشأ في مرسيليا وانتقل إلى فولهام الصيف الماضي على سبيل الإعارة من كوينز بارك رينجرز الإنجليزي "التوقيع مع ميلان حلم أصبح حقيقة، سيكون ذلك تحولا كبيرا بالنسبة إلي وأنا أتلهف لبداية مشواري مع النادي".

وعلى الرغم من المنافسة التي تنتظر تاعرابت لفرض نفسه أساسيا في التشكيلة، أكد الدولي المغربي "المشاكس" أنه يأمل في إقناع المدرب الجديد الدولي الهولندي السابق كلارنس سيدورف أنه يملك "الشىء الكثير ليقدمه للنادي" مضيفا "أتمنى أن يكون ميلان الفريق الذي سأظهر فيه قدراتي وكفاءتي وأن أقدم له كل شىء".

وتابع "ميلان يعقد آمالا كبيرة علي ويظهر ذلك من خلال إدراج اسمي على لائحة مسابقة دوري أبطال أوروبا وبالتالي أتمنى أن أكون عند حسن ظنه، لا أقوى على الانتظار لبدء مشواري في الدوري ومواجهة أتلتيكو مدريد الإسباني" في ثمن نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا.

ويعاني ميلان في الدوري حيث يحتل المركز العاشر بفارق ثلاثين نقطة عن يوفنتوس المتصدر وحامل اللقب في العامين الأخيرين، وقد أقال مدربه ماسيميليانو أليغري في منتصف يناير/كانون الثاني الماضي وعين نجمه السابق سيدورف مكانه.

وبدأ تاعرابت مسيرته الكروية مع لنس الفرنسي قبل أن ينتقل إلى توتنهام الإنجليزي ومنه إلى كوينز بارك ثم فولهام من دون أن يفرض نفسه أساسيا في صفوف هذه الفرق باستثناء موسم واحد مع كوينز بارك عندما ساهم في صعوده إلى الدوري الممتاز قبل موسمين.

المصدر : الفرنسية

التعليقات