تدخل الفرق العربية غمار منافسات ذهاب الدور الأول (دور الـ32) لدوري أبطال أفريقيا لكرة القدم بحظوظ متفاوتة، إذ يسافر الأهلي المصري حامل اللقب إلى دار السلام في مهمة غامضة تجمعه بمضيفه "يانغ أفريكنز" التنزاني, في حين يسعى الترجي التونسي إلى الثأر من مضيفه غور ماهيا الكيني.

ومن المرجح أن يخوض الأهلي لقاء السبت ضد بطل تنزانيا بالتشكيلة التي واجه بها الصفاقسي التونسي (3-2) في كأس السوبر الأفريقية قبل نحو أسبوع وقادته لإحراز اللقب للمرة الثانية على التوالي والسادسة في تاريخه.

وستكون المواجهة بين الأهلي و"يانغ أفريكنز" تكرارا للقاء الفريقين في الدور ذاته قبل خمسة أعوام، حين فاز الفريق المصري 3-صفر ذهابا على أرضه بفضل ثنائية من محمد بركات وهدف للأنغولي فلافيو أمادو، الذي كان بطل لقاء الإياب بتسجيله الهدف الوحيد.

وسيحاول الفريق التنزاني الاستفادة من عاملي الأرض والجمهور لاستعادة اعتباره أمام الأهلي والثأر منه لخروجه على يده من الدور ذاته عام 2009، وقد أرسل مدربه المساعد تشارلز بونيفيس لمراقبة الفريق المصري خلال مباراة كأس السوبر.

الزمالك في أنغولا
من جانبه، يخوض الزمالك المصري -صاحب المركز الثاني من حيث عدد الألقاب (خمسة ألقاب آخرها عام 2002)- الفصل الأول من مواجهته مع الوافد الجديد "كابوسكورب" الأنغولي على أرضه غدا السبت أيضا.

ولن تكون مهمة الزمالك -الذي بلغ الدور الأول على حساب دوانيس نيامي من النيجر (3-صفر بمجموع المباراتين)- سهلة أمام بطل أنغولا الذي يضم في صفوفه قائد مازيمبي السابق تريزور مبوتو مابي ومهاجم منتخب الكاميرون السابق ألبرت ميونغ.

ويدخل الزمالك الذي يشرف عليه نجمه السابق أحمد حسام "ميدو"، هذه المباراة بمعنويات مهزوزة بعض الشيء بعد أن اكتفى بالتعادل في مباراته الأخيرة في الدوري المحلي مع اتحاد الشرطة 1-1 دون أن يظهر روحه القتالية المعتادة.

في مدينة سطيف شمال شرق الجزائر، يبحث الفريق المحلي وفاق سطيف عن تحقيق الفوز بأكبر عدد من الأهداف حين يستقبل ياننغا البوركيني

ثأر قديم
وفي نيروبي، يحل الترجي التونسي -بطل أفريقيا مرتين- ضيفا غدا السبت على غور ماهيا الكيني في إعادة للمواجهة التي جمعتهما قبل 27 عاما في نهائي بطولة الأندية أبطال الكؤوس وقتها حين توج الفريق الكيني باللقب عام 1987.

وفي أديس أبابا، يسعى الصفاقسي التونسي إلى تجاوز خسارته أمام الأهلي في كأس السوبر الأفريقية، حين يحل ضيفا الأحد على ديديبيت بطل أثيوبيا، فيما يسافر الرجاء البيضاوي المغربي إلى كوناكري لملاقاة "هورويا" بطل غينيا، فيما يحل الهلال ممثل السودان الوحيد بعد خروج غريمه المريخ من الدور السابق ضيفا على الملعب المالي.

وفي مدينة سطيف شمال شرق الجزائر، يبحث الفريق المحلي وفاق سطيف عن تحقيق الفوز بأكبر عدد من الأهداف حين يستقبل ياننغا البوركيني، فيما يحل الأهلي بنغازي الليبي ضيفا على بيريكوم تشلسي الغاني في بيريكوم.

بقية مباريات السبت
ليزاستر دو دوالا (الكاميرون) / مازيمبي (الكونغو الديمقراطية)
نكانا (زامبي) / كمبالا سيتي (أوغندا)
ديناموز (زيمبابوي) / فيتا كلوب (الكونغو الديمقراطية)
كايزر تشيفس (جنوب أفريقيا) / موكولمانا مابوتو (الموزمبيق)

مباريات الأحد
إنيمبا (نيجيريا) / باموكو (مالي)
باراك يانغ كونترولرز (ليبيريا) / سيوي سبور (ساحل العاج)
ليوباردز (الكونغو) / بريميرو دي أغوستو (أنغولا)
فلامبو (بوروندي) / القطن (الكاميروني)

** تقام مباريات الإياب بين 7 و9 مارس/آذار المقبل.

المصدر : الفرنسية