بودبوز: الشعب الجزائري شغوف جدا بكرة القدم (الأوروبية-أرشيف)
كشف الدولي الجزائري رياض بودبوز نجم نادي باستيا الفرنسي لكرة القدم اليوم أنه يحلم بالتتويج بكأس العالم مع منتخب بلاده الجزائر وأنه يتسلح بالدعاء قبل تنفيذ ركلات الجزاء.

وقال بودبوز في تصريحات لقناة "بي أن سبورت" الناطقة بالفرنسية إن "الشعب الجزائري شغوف جدا بكرة القدم. التتويج بكأس العالم يبقى بالنسبة لي حلم الحياة".

وأشار إلى أنه يعمل جاهدا لإقناع البوسني وحيد خليلودزيتش مدرب منتخب الجزائر بإمكانياته حتى يعيده مجددا إلى صفوف الفريق الذي يستعد للمشاركة في مونديال البرازيل الصيف المقبل, موضحا أنه يتعين عليه أن يسجل أكبر عدد من الأهداف وأن يكون فعالا أكثر.

وردا على سؤال بشأن رد فعله قبل تنفيذ ركلة الجزاء في المباراة التي تغلب فيها فريقه على ضيفه غانغان 3-2 أمس السبت ضمن الجولة الثالثة من الدوري, قال إن "الأمر يتعلق بالدعاء، أنا متعود على ذلك، لكن هذه المرة أطلت في الدعاء لأنني كنت خائفا من أن أفشل في التسجيل".

ونفذ بودبوز 12 ركلة جزاء منذ بداية مشواره في دوري الدرجة الأولى الفرنسي ونجح في تسجيلها كلها.

باستيا وسان جرمان
من جهة أخرى، أكد بودبوز أنه ليس نادما على انضمامه إلى نادي باستيا الذي أتاح له تطوير مستواه مقارنة بما كان عليه مع فريقه السابق سوشو الذي تمنى له البقاء في دوري الدرجة الأولى.

واعترف أن الجميع يتمنى الانضمام إلى نادي باريس سان جيرمان الذي وصفه بآلة حصد الانتصارات والقادر على الذهاب بعيدا في دوري أبطال أوروبا، لافتا إلى أن الاتصالات مع نادي ليون لم تترجم على أرض الواقع.

واعتبر بودبوز الأسطورة زين الدين زيدان أفضل لاعب في العالم، قائلا إنه يفضله على مارادونا والبرازيلي رونالدو الذي يبقى -برأيه- واحدا من أفضل اللاعبين على مر العصور.

كما كشف أنه يحلم بالانضمام إلى ريال مدريد، الفريق الذي تعلق به منذ الفترة التي كان يعج فيها بالنجوم مثل زيدان وفيغو ورونالدو.

المصدر : الألمانية