إحدى مباريات إنتر ميلان السابقة في الدوري الإيطالي ضد روما لفرنسية)
حقق إنتر ميلان الإيطالي مساء الأحد بداية جيدة مع مدربه الجديد ولتر ماتزاري، بفوزه على ضيفه جنوى بهدفين دون رد في المرحلة الأولى من الدوري الإيطالي لكرة القدم.
 
ويدين الإنتر بالفضل للاعب وسطه الياباني يوتو ناغاموتو لتسجيله الهدف الأول في الدقيقة 75 برأسية إثر تمريرة عرضية وصلته من البرازيلي جوناثان، قبل أن يؤكد الأرجنتيني رودريغو بالاسيو حصول فريقه على نتيجة المباراة بهدف ثان في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، بعد تمريرة بينية من الكولومبي فريدي غوارين.
 
يذكر أن إنتر ميلان سيغيب هذا الموسم عن المشاركة الأوروبية بعد فشله في الحصول على مركز مؤهل إلى دوري الأبطال أو الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ)، إضافة إلى خروجه من نصف نهائي الكأس المحلية على يد منافسه روما.

وأدت نتائج مخيبة للآمال لم يحقق فيها الفريق نتائج إيجابية في خمس مباريات على التوالي، إلى التخلي عن مدربه أندريا ستراماتشوني والتعاقد مع مدرب نابولي ماتزاري.
 
وتستكمل المرحلة الثانية لاحقا بلقاء كالياري مع أتالانتا ولاتسيو مع أودينيزي وليفورنو مع روما ونابولي مع بولونيا وبارما مع كييفو وتورينو مع ساسوولو، على أن تختتم غدا الاثنين بلقاء فيورنتينا مع كاتانيا.

وكان أي سي ميلان الجار اللدود لأنتر ميلان تلقى هزيمة قاسية السبت على يد مضيفه الصاعد الجديد لدوري الدرجة الممتازة هيلاس فيرونا، بهدفين دون رد.

المصدر : الجزيرة + وكالات