كارلايل بدا مقتنعا تماما أن المشكلة التي عانى منها منتشرة بين اللاعبين (غيتي-أرشيف)
كشف رئيس رابطة اللاعبين المحترفين في إنجلترا كلارك كارلايل أن مئات اللاعبين قد يعانون من اكتئاب "صامت وغير معلن"، مستندا بذلك إلى تجربته الشخصية.

وأشار كارلايل (33 عاما) أنه عانى من مشاكل نفسية خطيرة في بداية مشواره الكروي جعلته يفكر بالانتحار، علما بأنه لعب مع أندية عدة مثل بلاكبول وكوينز بارك رينجرز وليدز يونايتد وأخيرا نورثامبتون تاون قبل أن يعتزل الموسم الماضي.

وبدا كارلايل مقتنعا تماما بأن المشكلة التي عانى منها منتشرة بين لاعبين آخرين، وقد أنتج في هذا الخصوص فيلما وثائقيا حول الانتحار والاكتئاب عند لاعبي كرة القدم، بحسب ما صرح لصحيفة "مايل" البريطانية في عددها الصادر أمس الأحد.

وقال المسؤول "بإمكاني الجزم بأن مئات اللاعبين يعانون من هذا الأمر"، مضيفا "واحد من أصل أربعة أشخاص في المجتمع يعاني من الاكتئاب ولاعبو كرة القدم جزء من هذا المجتمع"، لكنه أشار إلى أنهم لا يبوحون بما يشعرون به "لأن هناك ترددا في الاعتراف والحديث عن الموضوع".

وأضاف أن من "بين 15 و20 لاعبا أبلغوه أنهم يعانون من مشكلة ولا يعلمون ما هي أو إلى أين تأخذهم"، مؤكدا أن "كل ما يريدونه هو ترك كرة القدم والخروج من نظام احتراف اللعبة".

وأشار كارلايل إلى أنه يعتزم إطلاق خط هاتفي ساخن للاعبين من أجل الاتصال به في حال شعروا أنهم بحاجة للقيام بذلك، مستذكرا حادثة حصلت معه حين كان لاعبا شابا في كوينز بارك رينجرز حيث استخدم دواء بهدف الانتحار.

المصدر : الفرنسية