أشرف فيلانوفا على برشلونة عام 2012 بعد مغادرة جوسيب غوارديولا (رويترز)
أعلن نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم مساء الجمعة أن تيتو فيلانوفا مدرب الفريق سيترك منصبه بسبب تراجع حالته الصحية إثر معاناته من مرض سرطاني.

وقال رئيس النادي ساندرو روسيل إنه "بعد تقييم نتائج الفحوصات الروتينية التي خضع لها تيتو فيلانوفا هذا الأسبوع، ستكون متابعة علاج مرضه متضاربة مع استمراره في عمله كمدرب ابتداء من الآن".

وأضاف روسيل أن المدرب الجديد للفريق سيقدم للإعلام "على الأرجح في بداية الأسبوع المقبل"، مشيرا إلى أن برشلونة لن يخوض مباراة ودية في بولندا كانت مقررة اليوم السبت.

وكانت صحيفة "سبورت" الكاتالونية أكدت أن رئيس برشلونة سيعلن أن فيلانوفا سيترك منصبه بسبب عودة المرض الذي أبعده معظم الموسم الماضي عن الفريق.

وأشرف فيلانوفا على برشلونة عام 2012 إثر مغادرة جوسيب غوارديولا الذي قاده إلى المجد، بعدما كان الأول مساعده، بعد أقل من عام على خضوعه لجراحة لاستئصال ورم سرطاني في غدته اللعابية.

وترك فيلانوفا (44 عاما) برشلونة في 21 يناير/كانون الثاني الماضي للخضوع لعلاج في نيويورك، حيث بقي شهرين بعد تجدد إصابته بسرطان الغدة اللعابية، وأشرف على الفريق في غيابه مساعده جوردي رورا.

المصدر : وكالات