بيرلوك خاض النهائي الثاني في مسيرته الاحترافية (الفرنسية)
أحرز كل من الإيطالي فابيو فونييني والأرجنتيني كارلوس بيرلوك باكورة ألقابهما الأحد عندما توج الأول بدورة شتوتغارت الألمانية للتنس والثاني بدورة باشتاد السويدية.
 
وتغلب فونييني المصنف خامسا على الألماني فيليب كولشرايبر الثاني 5-7 و6-4 و6-4 ليتوج بالدورة البالغة جوائزها نجو 410 آلاف يورو.

وكان فونييني (26 عاما ومصنفا 31 عالميا) خسر في المباراتين النهائيتين السابقتين اللتين خاضهما العام الماضي في دورتي بوخارست وسان بطرسبرغ، وثأر بنهائي شتوتغارت من كولشرابير الذي خسر أمامه العام الماضي في دورتي هامبورغ وتورونتو.

وخاض كولشرايبر (29 عاما ومصنف 25 عالميا) النهائي الثالث له في 2013 (خسر في أوكلاند وميونيخ) والعاشر في مسيرته المتوجة بأربعة ألقاب حتى الآن، آخرها في ميونيخ عام 2012.
 
دورة باشتاد
وفي السويد أحرز بيرلوك لقب دورة باشتاد البالغة جوائزها نحو 434 ألف يورو، إثر تغلبه على الإسباني فرناندو فرداسكو المصنف ثامنا 7-5 و6-1.

وهو اللقب الأول لبيرلوك (30 عاما) الذي خاض النهائي الثاني في مسيرته الاحترافية، وذلك بعدما سيطر على منافسه الإسباني من بداية المباراة حتى نهايتها. وكان بيرلوك خسر أول نهائي له في دورة فيينا دل مار التشيلية عام 2012.

وأهدر فرداسكو (29 عاما ومصنف 35 عالميا) فرصة الفوز بلقبه الأول هذا الموسم وفشل للمرة السادسة على التوالي بعدما خاض النهائي الـ18 في مسيرته المتوجة بخمسة ألقاب، آخرها يعود إلى أبريل/نيسان 2010 حين أحرز لقب دورة برشلونة على حساب السويدي روبن سودرلينغ.

دورة نيوبورت
وفي أميركا، فقد الأميركي العملاق جون إيسنر المصنف ثانيا لقبه بطلا لدورة نيوبورت البالغة جوائزها نحو 456 ألف دولار، وذلك إثر خسارته أمام الأسترالي ليتون هويت الرابع 7-5 و2-6 و4-6 في الدور نصف النهائي.

وثأر هويت لخسارته في نهائي العام الماضي أمام إيسنر بطل العامين الماضيين.

وكانت المباراة مقررة السبت، لكن الأمطار حالت دون إقامتها، وكذلك مباراة الفرنسي نيكولا ماهو وصيف بطل العام 2007 والأميركي المخضرم مايكل راسل (35 عاما).

وفاز ماهو على راسل 6-2 و6-2، وستقام المباراة النهائية لاحقا في وقت متأخر.

وفي السيدات، توجت يوم الأحد الرومانية سيمونا هاليب المصنفة ثالثة ببطولة بودابست بتغلبها على النمساوية إيفون ميوسبرجر 6-3 و6-7 و6-1.

المصدر : وكالات