الأرجنتين تكتفي بالتعادل وتشيلي تعزز موقعها
آخر تحديث: 2013/6/8 الساعة 15:45 (مكة المكرمة) الموافق 1434/7/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/6/8 الساعة 15:45 (مكة المكرمة) الموافق 1434/7/30 هـ

الأرجنتين تكتفي بالتعادل وتشيلي تعزز موقعها

مشاركة ميسي لم تثمر أمام كولومبيا (الفرنسية)

اكتفت الأرجنتين بالتعادل سلبيا مع ضيفتها كولومبيا على الرغم من مشاركة لاعبها المميز ليونيل ميسي في آخر نصف ساعة من اللقاء الذي جرى فجر اليوم, وبينما فازت تشيلي 2-1 خارج أرضها على باراغواي لتحصل على دفعة قوية في مسيرتها في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم, فازت بيرو 1-صفر على الإكوادور.

وقد لعب ميسي في آخر نصف ساعة من لقاء الأرجنتين وكولومبيا, إلا أنه لم يستطع المساعدة على إحداث الفارق في مباراة وصفت بأنها متوترة أقيمت على ملعب مونومنتال.

وحل ميسي -الذي استأنف التدريبات يوم الثلاثاء الماضي عقب ثلاثة أسابيع من التعافي من إصابة في عضلات الفخذ الخلفية- بديلا في الدقيقة 57، وأثار على الفور حالة من الفوضى داخل منطقة جزاء كولومبيا. وقال ميسي للصحفيين "لم أكن جاهزا واستطعت أن ألعب لبعض الوقت".

وقد شهدت المباراة طرد لاعب من كل فريق خلال الشوط الأول، وهما المهاجم الأرجنتيني غونزالو هيغوين وقلب الدفاع الكولومبي كريستيان زاباتا، بعد حصولهما على بطاقة حمراء مباشرة بعد ضربهما بعضهما بعضا.

لاعبو تشيلي يحتفلون بالفوز على أورغواي (الفرنسية)

وتتصدر الأرجنتين مجموعة أميركا الجنوبية برصيد 25 نقطة، في حين تأتي كولومبيا في المركز الثاني برصيد 20 نقطة.

وعقب المباراة, قال اللاعب الأرجنتيني أنخيل دي ماريا "لم نكن نسعى للتعادل بل كنا نريد الفوز لكن بعد حالة الطرد أصبحنا نلعب بمهاجم وحيد". أما ماريو يبيس قلب دفاع كولومبيا فاعتبر النتيجة جيدة بالنسبة لفريقه, قائلا "لا نزال نجمع نقاطا".

تشيلي تتقدم
من جهة ثانية, وبالفوز على باراغواي أصبحت تشيلي في المركز الرابع في مجموعة أميركا الجنوبية برصيد 18 نقطة متقدمة بفارق نقطتين على فنزويلا، في وقت تحتل أورغواي المركز السابع برصيد 13 نقطة.

ونجح المهاجم إدواردو فارغاس في وضع منتخب تشيلي في المقدمة بتسديدة من خارج منطقة الجزاء قبل أربع دقائق على نهاية الشوط الأول, قبل أن يضاعف لاعب الوسط أرتورو فيدال تقدم الفريق في الدقيقة 56.

أما المهاجم روكي سانتا كروز فقد سجل هدف باراغواي الوحيد في الدقيقة 88, لتحتل قاع جدول الترتيب حيث لم تعد تمتلك أي فرصة من الناحية العملية للتأهل إلى نهائيات كأس العالم بالبرازيل.

وفي مباراة ثالثة, عززت بيرو آمالها بالتأهل بعد فوزها على ضيفها الإكوادوري 1-صفر على الملعب الوطني في العاصمة ليما، بهدف المخضرم كلاوديو بيتزارو في الدقيقة 12. بهذه النتيجة, ارتقت بيرو إلى المركز السادس بـ14 نقطة، في حين تراجعت الإكوادور إلى المركز الثالث بفارق الأهداف عن كولومبيا.

كما حُرمت فنزويلا من فوز ثمين كان سيضعها في المركز الرابع عندما تعادلت مع مضيفتها بوليفيا 1-1 على ملعب "هرناندو سيليس" في لاباز.

وستتأهل أول أربعة فرق في نهاية التصفيات في أكتوبر/تشرين الأول المقبل إلى النهائيات التي ستقام بالبرازيل, وسيخوض المنتخب صاحب المركز الخامس جولة فاصلة أمام منتخب من آسيا في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل بحثا عن مكان آخر في النهائيات.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات