فيرر تأهل للمرة الأولى لنهائي رولان غاروس (الفرنسية)
التحق الإسباني دافيد فيرر الرابع بمواطنه رافايل نادال إلى نهائي بطولة رولان غاروس الفرنسية للتنس بفوزه على الفرنسي جو-ويلفريد تسونغا السادس الذي بخر حلم الفرنسيين في أن يصبح أول فرنسي يحرز اللقب منذ توج به يانيك نواه عام 1983.

وعكس التوقعات، كان أداء تسونغا دون المأمول، إذ انهزم بثلاث مجموعات نظيفة 6-1 و7-6 (7-3) و6-2، ليكون نهائي يوم الأحد إسبانيا خالصا للمرة الرابعة في البطولة بعد مواجهة سيرخي بروغيرا مع ألبرتو بيراساتيغوي عام 1994 وكارلوس مويا مع أليكس كوريتخا عام 1998 وألبرت كوستا مع خوان كارلوس فيريرو عام 2002.

وفشل تسونغا الذي خاض خامس نصف نهائي له في البطولات الكبرى، في بلوغ النهائي الكبير الثاني بعد حلوله ثانيا وراء الصربي نوفاك ديوكوفيتش في أستراليا 2008.

وفي ربع النهائي، أقصى تسونغا السويسري روجيه فيدرر الثاني ليتأهل لأول مرة إلى نصف النهائي في رولان غاروس. وبهزيمته الجمعة بات خامس فرنسي على التوالي تتوقف مسيرته في نصف النهائي، فيما كان هنري لوكونت آخر فرنسي يخوض النهائي عام 1988.

أما فيرر (31 عاما) -الذي بلغ نصف النهائي العام الماضي- فتأهل إلى النهائي لأول مرة في مسيرة شهدت مشاركته في 42 بطولة كبرى حتى الآن، ليواجه مواطنه نادال -المصنف ثالثا وحامل اللقب- الذي أقصى الصربي ديوكوفيتش الأول بعد مباراة ماراثونية دامت نحو أربع ساعات ونصف الساعة.

وشن ديوكوفيتش حملة على منظمي البطولة مدعيا أن مطالبه لتحسين أرضية ملعب "فيليب شاترييه" تم تجاهلها. كما اعتبر أن أرضية الملعب الترابية كانت جافة وزلقة وحرمته من التحرك السلس في أرجاء الملعب، كما عبر عن خيبة أمله لمشرف الدورة ستيفان فرانسون بسبب عدم ري الأرضية.

وقال "ديوكو" الذي احتج أيضا لدى حكم المباراة باسكال ماريا إثر كرة حاسمة فاز فيها نادال بعد اصطدام الصربي بالشبكة "خارج الملعب قيل لي إن موظفي الأرضية هم من يتخذون القرار الأخير حول الري، المشرف قال إن القرار يعود لهم".

المصدر : وكالات