في حالة إدانته قد يواجه حكما بالسجن من سنتين إلى ست سنوات (الأوروبية)

أكد محامو النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الجمعة أن موكلهم المتهم بالتهرب من دفع الضرائب "بريء تماما" من التهم الموجهة إليه، ووصفوه بأنه "يحترم القوانين الإسبانية بدقة".

وقال مكتب "خواريز فيسيانا" للمحاماة الذي يمثل اللاعب في بيان رسمي الجمعة "نحن واثقون تماما من براءة موكلنا، ونؤكد أنه سيدفع المبالغ المترتبة عليه والتي ستحدد لاحقا، لكننا واثقون أيضا من قيامه بتسديد ما وجب عليه دفعه"، وأضاف البيان "نحن نحترم قرار القضاء ونضع أنفسنا في تصرف العدالة لإيجاد حل لهذه المعضلة".

وكان القضاء الإسباني قد وجه الخميس الماضي تهمة التهرب من دفع الضرائب إلى ميسي واستدعاه للمثول أمام المحكمة في 17 سبتمبر/أيلول المقبل للإدلاء بشهادته، وفق الناطق باسم محكمة برشلونة.

ووجهت التهمة إلى ميسي ووالده خورخي هوراسيو ميسي بالتهرب من دفع ضرائب بقيمة أكثر من أربعة ملايين يورو، في الأعوام 2007 و2008 و2009، في حين أشار والده إلى أن المسألة مجرد "اختلاف في الرأي"، وأشار إلى احتمال "التوصل إلى اتفاق".

ويأتي استدعاء ميسي للمثول أمام المحكمة إثر التحقيق الذي فتحه القضاء في 12 يونيو/حزيران الحالي بحق النجم الأرجنتيني.

وفي حال إدانة ميسي ووالده فقد يواجهان غرامة تصل إلى 150% من الأرباح، وما بين سنتين إلى ست سنوات في السجن، مع إمكانية تسوية القضية خارج المحكمة.

ويعتبر ميسي البالغ من العمر 25 عاما أفضل لاعب في جيله وأحد أفضل اللاعبين في التاريخ بعد حصوله أربع مرات متوالية على جائزة أفضل لاعب في العالم من الفيفا.

كما تم تصنيفه من قبل مجلة فوربس واحدا من الرياضيين العشرة الأعلى أجرا في العالم.

المصدر : وكالات