يونس محمود ونشأت أكرم يعتزلان اللعب
آخر تحديث: 2013/6/16 الساعة 13:24 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/6/16 الساعة 13:24 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/8 هـ

يونس محمود ونشأت أكرم يعتزلان اللعب

يونس محمود وعدد من زملائه تعرضوا للتهميش من قبل زيكو خلال تصفيات آسيا (الفرنسية)

أعلن قائد المنتخب العراقي لكرة القدم الملقب بالسفاح يونس محمود، ووسط الميدان نشأت أكرم وضع حد لمشوارهما الرياضي قبل أيام فقط من مواجهة مقررة ضد أستراليا ضمن تصفيات آسيا المؤهلة إلى مونديال البرازيل 2014.

وكان قائد منتخب "أسود الرافدين" أعلن في وقت سابق عن نيته الاعتزال دوليا لكن خروج المنتخب من تصفيات آسيا المؤهلة للمونديال بعد الخسارة أمام اليابان 1-0 بالجولة قبل الأخيرة من هذه التصفيات دفعت محمود الملقب بالسفاح ليدخل قرار اعتزاله حيز التنفيذ.

وقال محمود بعد تلك المباراة "أشعر بالحزن العميق للخروج من مشوار المونديال خالي الوفاض، إنها لحظات قاسية أمر بها لعدم مساهمتي بإسعاد الشعب الذي يستحق منا الكثير، وبسبب حبي للجمهور مهتمي انتهت مع الكرة بالرغم من العقود الكثيرة التي قدمت لي، أريد أن أعتزل وأنا في القمة".

نشأت أكرم هو الآخر قرر وضع حد لمشواره الرياضي قبل مباراة أستراليا (الفرنسية)

وتعرض محمود وعدد من زملائه الكبار في تشكيلة المنتخب من بينهم قصي منير ونشأت أكرم وكرار جاسم لضربة مؤلمة في مشوار تصفيات آسيا عندما تعمد زيكو تهميشهم وإقصاءهم واستدعائه عددا من الشباب، لكن المدرب حكيم شاكر عاد واستدعى محمود في بطولة خليجي 21 بعدما وجد فيه الملهم والدافع الحقيقي لطاقات اللاعبين الشباب.

ويمتلك قائد المنتخب وسفاح الحراس سجلا حافلا بالمشاركات والانتصارات التي ترك فيها بصماته واضحة.

فبعد انطلاقته بنهائيات أولمبياد أثينا 2004 التي حصل فيها العراق على المركز الرابع، واصل مشواره اللافت حيث شارك في خمس بطولات لكأس الخليج منذ النسخة الـ17 عام 2004 بقطر وانتهاء بخليجي 21 بالمنامة. وقد ساهم بحصول العراق على كأس آسيا 2007 لأول مرة في تاريخه بإحرازه هدف المباراة مع السعودية في المباراة النهائية للبطولة التي اختير خلالها كأفضل لاعب.

وإلى جانب حضوره اللافت مع منتخب بلاده، حقق محمود وجودا حيويا في فرق الدوري القطري مع الخور والغرافة والوكرة والسد.

المصدر : وكالات