جانب من مدرجات ملعب الشعب في العاصمة العراقية بغداد (الأوروبية-أرشيف)

أعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم أنه يعمل على نقل مباراة منتخب بلاده الودية مع نظيره الإيراني المقررة يوم 27 مايو/أيار الجاري في الإمارات إلى العاصمة بغداد، بعد اعتذار الاتحاد الإماراتي عن عدم إمكانية إقامتها في الموعد المذكور.

وقال رئيس الاتحاد ناجح حمود إن "الاتحاد العراقي فاتح نظيره الإيراني بشأن نقل المباراة الودية بين المنتخبين"، مضيفا أن "الاتحاد الإماراتي أبدى رغبته في إقامة المباراة قبل أو بعد الموعد أعلاه، وطلبنا من الاتحاد الإيراني إقامتها في العاصمة بغداد على ملعب الشعب الدولي، وننتظر الرد".

وتأتي هذه المباراة الودية التي أعلن عنها في وقت سابق من الشهر الماضي، ضمن استعدادات العراق لمواجهة سلطنة عمان في الجولة الثامنة لمنافسات المجموعة الثانية ضمن تصفيات آسيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم في البرازيل عام 2014، في العاصمة العمانية مسقط يوم 4 يونيو/حزيران المقبل.

وعلى صعيد آخر توعد حمود جميع الأندية التي تسمح لجماهيرها برفع لافتات ممنوعة ومسيئة بإنزال أقصى العقوبات بفرقها المشاركة في المسابقة المحلية، محذرا من "هذه الآفة الدخيلة على الملاعب العراقية".

ويأتي هذا الموقف كأول رد فعل إزاء البيان الذي أصدره نادي أربيل قبل يومين وهدد فيه بالانسحاب من مسابقة الدوري بسبب الشعارات الطائفية التي ترفع في بعض الملاعب التي يخوض فيها فريق كرة القدم حامل اللقب مبارياته.

المصدر : الفرنسية