نسيكيرا: سأشجع السيدات على التقدم نحو مناصب القيادة (الفرنسية)
نالت البوروندية ليديا نسيكيرا الشرف بأن تكون أول سيدة في التاريخ تنتخب في لجنة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) التنفيذية لأربع سنوات، خلال أعمال الجمعية العمومية (كونغرس) الـ63 في جزر موريشيوس اليوم الجمعة.

كما تمت تزكية الأسترالية مويا دود، وسونيا بيان إيميه من جزر توركس وكايكوس، لعام واحد باللجنة، علما بأن نسيكيرا أصبحت بدورها العام الماضي -في مؤتمر بودابست بالمجر- أول سيدة تدخل اللجنة التنفيذية لكن على سبيل التعيين لسنة واحدة.

وهذه أول مرة أيضا تدخل ثلاث سيدات اللجنة التنفيذية، في وقت كانت اللجنة المؤلفة من 24 عضوا ذكورية بالكامل قبل سنتين.

ونالت نسيكيرا 95 صوتا مقابل سبعين لدود و38 لإيميه، لتكون -نسيكيرا- العضو رقم 25 بلجنة فيفا التنفيذية المكونة من 24 عضوا.

يأتي هذا في أعقاب اقتراح تقدم به رئيس فيفا (السويسري) جوزيف بلاتر -بدعم من الأعضاء الحاليين باللجنة التنفيذية- يقضي بأن تكون هناك عضوات أكثر بمناصب تنطوي على اتخاذ قرارات داخل أسرة كرة القدم.

وفي حال توقفت نسيكيرا بشكل كامل عن أداء مهامها الرسمية، يمكن للتنفيذية تعيين امرأة أخرى حتى عقد الجمعية العمومية المقبلة كما هو منصوص عليه بالنسخة المصادق عليها مؤخراً بلوائح فيفا.

"سأدعم السيدات"
وقالت نسيكيرا بعيد انتخابها "سأشجع السيدات على التقدم نحو مناصب القيادة، وسأحفزهن لدفع فتياتهن إلى لعب كرة القدم لأنها مدرسة للحياة، كما سأدعم السيدات في الاتحادات الأعضاء".

من جهتها، كانت دود من اللاعبات المخضرمات بمنتخب بلادها وأمضت تسع سنوات تمثل أستراليا وأصبحت أول عضوة من السيدات باللجنة التنفيذية للاتحاد الأسترالي، قبل أن تتدرج بالمناصب في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم حيث تم مؤخرا إعادة انتخابها نائبة للرئيس.

أما إيميه، الأمينة العامة لاتحاد جزر توركس وكايكوس، فقد قالت إن قرار فيفا بضم سيدة بالتنفيذية "خطوة رائعة وتحظى بترحيب كبير، أرحب بفرصة الترشح للانتخاب لكي أكون صوتا وأساهم برأيي، وأن أكون صوتا يمكنه الاستماع والتحدث، وأن أكون صوتا ممثلاً للسيدات".

المصدر : وكالات