العراق يخسر وديا أمام ليبيريا

العراق يخسر وديا أمام ليبيريا

اللاعب العراقي خلدون إبراهيم يقفز لتسديد كرة برأسه نحو المرمى الليبيري (الفرنسية)
خسر المنتخب العراقي لكرة القدم أمام نظيره الليبيري صفر-1 أمس الاثنين على ملعب الشعب الدولي في بغداد، في مباراة دولية ودية في إطار تحضيراته لمواجهة عُمان في الرابع من يونيو/حزيران المقبل بمسقط، في الجولة الثامنة من منافسات المجموعة الثانية ضمن الدور الحاسم للتصفيات الآسيوية المؤهلة إلى مونديال البرازيل 2014.

وسجل ماركوس هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 49.

وكان المنتخب العراقي هو الأفضل في الشوط الأول، وبحث عن هدف التقدم في سعيه إلى الفوز لرفع معنويات لاعبيه قبل السفر إلى مسقط، لكنه فوجئ بخط دفاعي منظم للمنتخب الليبيري.

وكاد المنتخب العراقي أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 30 من تسديدة قوية بعيدة لسعد عبد الأمير كان لها الحارس شيرمان بالمرصاد.

وفي الشوط الثاني وبعد مرور أربع دقائق على انطلاقه، استغل لاعب وسط ليبيريا ماركوس الثغرات الدفاعية في صفوف المنتخب العراقي وافتتح التسجيل لمنتخب بلاده من كرة أرضية سددها من بين ثلاثة مدافعين على يسار الحارس نور صبري.

وحاول المنتخب العراقي إدراك التعادل، وقام المدرب الصربي بتروفيتش بإعادة ترتيب أوراق خطوطه، فأشرك سيف سلمان وأمجد راضي وحيدر صباح بدلا من سعد عبد الأمير ومصطفى كريم ووليد سالم، لكن تغييراته لم تقلب حال المباراة.

وسدد نشأت أكرم كرة قوية عالية في الدقيقة 53 تألق الحارس الليبيري في إبعادها، قبل أن يظهر مجددا ويبعد رأسية أمجد راضي بصعوبة في الدقيقة 67.

المصدر : الفرنسية