الاتحاد العراقي أكد أن ملعب البصرة في المدينة الرياضية شبه جاهز (الجزيرة)
ناقشت لجنة تفتيش ملف استضافة البصرة لبطولة كأس الخليج لكرة القدم "خليجي 22" اليوم في دبي، آخر استعدادات العراق لاحتضان الحدث مطلع العام 2015، بينما يتصاعد الجدل حول قدرة العراق على الإيفاء بالتزاماته التنظيمية وإكمال المنشآت التي ستحتضن الحدث في آجالها.

واستمعت اللجنة إلى شرح الوفد العراقي الذي ضم مهندسين برئاسة طارق أحمد الذي أكد أن العمل يسير على قدم وساق لكي تكون المنشآت والبنية التحتية جاهزة قبل وقت كاف من انطلاق البطولة.

وزارت لجان عدة موقع مشروع المدينة الرياضية في البصرة، آخرها لجنة هندسية طلبت توضيحات بشأن المواقع التي يفترض أن يكون الوفد العراقي أجاب عنها في اجتماع اليوم.

ورفض أعضاء لجنة التفتيش الحديث عن فحوى الاجتماع، مع التأكيد أن تقريرهم الخاص سيرفعونه إلى اجتماع رؤساء الاتحادات الخليجية المقبل.

وكانت تسريبات تحدثت عن أن وزراء الشباب والرياضة في دول الخليج اعتمدوا في اجتماعهم الأخير في المنامة توصية بسحب الاستضافة من البصرة نظرا للأوضاع الأمنية السيئة في العراق.

وأكد رئيس الاتحاد العراقي ناجح حمود أن "اتحادات الكرة بدول الخليج هي المعنية بمصير استضافة البصرة لخليجي 22، لا وزراء الشباب والرياضة في تلك الدول"، مضيفا أنه "حتى هذه اللحظة كل شيء يتم تسريبه هو خارج الإطار الرسمي، ونحن لا نتعامل إلا مع المواقف والقرارات الرسمية".

المصدر : الفرنسية