إيفانوفيتش يشرح للحكم كيف عضه سواريز، وإثر ذلك قام الاتحاد الإنجليزي بمراجعة أشرطة تسجيل المباراة التي أثبتت الاعتداء (الأوروبية)

أوقف الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم الأربعاء مهاجم ليفربول الدولي الأوروغوياني لويس سواريز عشر مباريات، وذلك عقابا له على عضه مدافع تشلسي الصربي برانيسلاف ايفانوفيتش الأحد الماضي أثناء مباراة بين الفريقين انتهت بنتيجة (2-2)، ضمن المرحلة الرابعة والثلاثين من الدوري الإنجليزي.

وقال الاتحاد الإنجليزي في بيان نشره على موقعه على شبكة الإنترنت إن لجنة قانونية مستقلة مكونة من ثلاثة أشخاص قد ارتأت بأن عقوبة الإيقاف ثلاث مباريات غير كافية، وسيتم إيقاف اللاعب سبع مباريات إضافية، مضيفا أن العقوبة ستطبق فوريا.

وكان الاتحاد الإنجليزي قرر الاثنين الماضي فتح تحقيق بحق سواريز، وأوضح الاتحاد في بيان أن تهمة "التصرف العنيف" وجهت إلى اللاعب الأوروغوياني.

ولم يلاحظ حكام المباراة الحركة التي قام بها سواريز، وعاد الاتحاد إلى شريط المباراة من أجل البدء بخطوته الإجرائية ضد اللاعب.

وكان سواريز، لاعب أياكس أمستردام سابقا، أوقف عن اللعب 7 مباريات في سبتمبر/أيلول 2010 في هولندا بسبب عضه أحد اللاعبين، ثم أوقف 8 مباريات لتلفظه بعبارات عنصرية ضد مدافع مانشستر يونايتد الفرنسي باتريس إيفرا، في أكتوبر/تشرين الأول 2011.

وأبلغ ايفانوفيتش الشرطة الإنجليزية بأنه لن يتقدم بشكوى ضد المهاجم الأوروغوياني بعد أن اتصل به الأخير واعتذر له عما قام به.

المصدر : الفرنسية