الأهلي السعودي حقق فوزه الرابع على التوالي وضمن التأهل لدور الـ16 (الفرنسية)

ضمن الأهلي السعودي الظهور في دور الـ16 من دوري أبطال آسيا بعدما حقق فوزه الرابع على التوالي على حساب سيبهان أصفهان الإيراني، وفي حين اقترب الغرافة القطري من بلوغ الدور نفسه بعد فوزه على ضيفه النصر الإماراتي، حافظ الشباب السعودي على صدارة مجموعته وسط ملاحقة من الجيش القطري.

فقد حقق فريق الأهلي السعودي فوزه الرابع على التوالي على حساب سيبهان أصفهان الإيراني، بأربعة أهداف لهدف في إطار منافسات المجموعة الثالثة من دوري أبطال آسيا ليضمن بذلك التأهل لدور الـ16.

وأنهى الأهلي الشوط الأول متقدما بهدف مصطفى البصاص قبل دقيقة واحد من نهاية الشوط. وعاد اللاعب نفسه ليضيف الهدف الثاني بعد خمس دقائق من انطلاقة الشوط الثاني. وأضاف البرازيلي برونو سيزار الهدف الثالث في الدقيقة السابعة والستين من ركلة جزاء.

وقلص المونتينيغري رادومير ديالوفيتش الفارق في الدقيقة الثانية والثمانين مسجلا هدف سيبهان الوحيد. وفي الدقيقة الأخيرة اختتم بدر الخميس رباعية الأهلي رافعا رصيد فريقه إلى اثنتي عشرة نقطة في الصدارة.

وفي نفس المجموعة، اقترب الغرافة القطري من بلوغ الدور الثاني للبطولة بعد فوزه على ضيفه النصر الإماراتي بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد ضمن الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثالثة.

الشباب السعودي حافظ على صدارة المجموعة الأولى من دوري أبطال آسيا وسط ملاحقة من الجيش القطري

صدارة سعودية
كما حافظ الشباب السعودي على صدارة المجموعة الأولى من البطولة ذاتها بعد فوزه خارج قواعده على مضيفه تركتور سازي تبريز الإيراني بهدف دون رد ضمن الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الأولى. وسجل مارسيلو كاماتشو هدف اللقاء الوحيد قبل خمس دقائق من نهاية المباراة ليرفع رصيد فريقه إلى عشر نقاط في الصدارة.

وواصل الجيش القطري مطاردة الشباب رغم تعادله مع مضيفه الجزيرة الإماراتي بهدف لمثله، حيث تقدم أصحاب الأرض بهدف سلطان صالح في الدقيقة الخامسة والعشرين، قبل أن يُعادل أدريانو فيريرا للجيش في الدقيقة الثالثة والثلاثين، فبات يمتلك خمس نقاط خلف الشباب المتصدر.

وفرّط أف سي سول الكوري الجنوبي بفرصة التأهل إلى الدور الثاني من دوري أبطال آسيا عندما سقط أمام مضيفه فيغالتا سنداي الياباني بهدف دون رد في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الخامسة. وسجل أتسوشي ياناغيساوا هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة السادسة عشرة.

وتعد هذه الخسارة الأولى لسول حيث تجمد رصيده عند سبع نقاط لكنه بقي متصدرا للمجموعة، ولا تزال حظوظه قوية في خطف بطاقة التأهل إلى الدور الثاني للمرة الثالثة في السنوات الخمس الأخيرة.

وفي المجموعة السابعة، انفرد بونيودكور الأوزبكي بالصدارة بعد تغلبه على مضيفه بيغين غوان الصيني بهدف دون رد. وسجل فوزيل موساييف هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة الثانية والثلاثين، فرفع بونيودكور رصيده إلى ثماني نقاط قبل جولتين على النهاية وعزز آماله بالتأهل للعام السادس على التوالي.

وفي المجموعة السابعة أيضا، تعادل بوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبي مع ضيفه سانفريتشي هيروشيما الياباني بهدف لمثله. تقدم الضيوف أولا عبر ناوكي إيشيهارا في الدقيقة الثانية والستين، وعادل بوهانغ هوانغ بواسطة جين-سونغ بعدها بخمس دقائق، فرفع بوهانغ رصيده إلى ست بفارق نقطتين خلف بونيودكور المتصدر.

المصدر : الجزيرة