فندق تشرين حيث سقطت القذيفتان يوجد داخل المجمع الرياضي (الفرنسية)
أعلنت وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا) مقتل لاعب فريق الوثبة لكرة قدم وإصابة آخرين أثناء التدريبات الأربعاء إثر سقوط قذيفتي هاون على مدينة تشرين الرياضية في وسط العاصمة دمشق.

وتتعرض مناطق في دمشق بعيدة نسبيا عن الاشتباكات المسلحة مع الجيش السوري الحر لسقوط قذائف هاون للمرة الثانية بعد سقوط قذيفتي هاون الثلاثاء على مقربة من قصر تشرين الرئاسي في غرب العاصمة.

وقال مسؤول رياضي لوكالة الصحافة الفرنسية إن مهاجم فريق الوثبة لكرة القدم الحمصي يوسف سليمان (19 عاما) توفي وأصيب أربعة لاعبين آخرين من فريق النواعير بجروح إثر سقوط قذيفة على فندق تشرين الموجود داخل المجمع الرياضي، وبينما كان اللاعبون لا يزالون في غرفهم.

وبين اللاعبين المصابين إبراهيم المصري الذي يخضع لعملية جراحية بعد إصابته بكليته. ويعد سليمان من أبرز لاعبي الفريق حيث سجل هدفين في المراحل السابقة، أحدهما في مرمى فريق الشرطة والآخر في مرمى الجزيرة. وسليمان أب لطفلة عمرها أربعة أشهر.

وعلى خلفية الحادث، ألغيت مباراة بين فريقي النواعير والوثبة في الدوري السوري.

وتضم مدينة تشرين الرياضية ملعبا لكرة القدم ومسبحا أولمبيا وملاعب عدة مكشوفة، بالإضافة إلى فندق للرياضيين ومقرات لاتحادات الألعاب. كما تتخذ اللجنة الأولمبية من المدينة الرياضية مقرا لها.

وتجري كل مباريات الدوري السوري، كما السنة الماضية في دمشق، بسبب الثورة ضد نظام الرئيس السورري بشار الأسد حصدت نحو 60 ألف قتيل حسب إحصائيات الأمم المتحدة. وقد غادر عدد كبير من اللاعبين السوريين الكبار سوريا إلى دول أخرى.

المصدر : وكالات