حيمودي اختير أحسن حكم في أفريقيا لعام 2012 بعد مشاركته في مونديال الأندية (غيتي-أرشيف)
بات الحكم الجزائري جمال حيمودي ثالث جزائري يدير نهائي كأس أمم أفريقيا بعد أن عينه الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) لإدارة نهائي النسخة الـ29 للبطولة بين نيجيريا وبوركينا فاسو اليوم في ملعب سوكر سيتي بجوهانسبرغ.

وعبر حيمودي عن افتخاره واعتزازه باختياره ثالث جزائري يدير النهائي الأفريقي بعد محمد شكايمي عام 1965 وعبد القادر عويسي عام 1972، علما بأن مباراة اليوم ستكون الرابعة التي يديرها في البطولة الحالية.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن أحد المقربين من حيمودي قوله "أنا فخور وسعيد بتعييني لإدارة المباراة النهائية.. إنه شرف كبير لي كجزائري ومفخرة أيضا لكل التحكيم العربي رغم أنني أعتبره تتويجا مستحقا بالنظر للمجهودات التي بذلتها منذ قدومي لجنوب أفريقيا.. كنت واثقا من إمكانياتي وكنت أتوقع بلوغ هذه المحطة إذا فشل منتخب بلادي في بلوغ النهائي".

واختير حيمودي أحسن حكم في أفريقيا لعام 2012 بعد مشاركته في بطولة كأس العالم للأندية باليابان أواخر العام الماضي، كما أدار ذهاب الدور النهائي لدوري أبطال أفريقيا بين الأهلي المصري والترجي التونسي.

ويتطلع حيمودي (43 عاما) للمشاركة في كأس العالم 2014 بالبرازيل قبل إعلانه الاعتزال بعد بلوغه السن القانونية المسموح بها، وهو ما سيدفعه لتقديم مستوى جيد في نهائي العرس الأفريقي.

يذكر أن حيمودي مصنف ضمن قائمة مصغرة تضم سبعة حكام أفارقة مرشحين لإدارة مباريات مونديال 2014 حيث سيشارك في معسكر يضم 51 حكما وينظمه الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) في أبريل/نيسان المقبل في زيوريخ بعدما شارك في معسكر أقيم في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

المصدر : الألمانية