شوماخر كان في رحلة تزلج خاصة في منتجع ميريبل بجبال الألب الفرنسية (الفرنسية-أرشيف)
تعرض مايكل شوماخر نجم سباقات فورمولا 1 للسيارات لإصابة في الرأس لم يتضح بعد مدى خطورتها جراء حادث أثناء ممارسته التزلج في منتجع ميريبل بجبال الألب الفرنسية.

وقال مدير المنتجع كريستوف جيرنيون ليكونت إن بطل العالم سبع مرات "كان يرتدي خوذة، ولم يكن فاقدا الوعي أثناء نقله إلى مستشفى محلي في موتيرز بعد الحادث الذي تعرض له خارج مضمار التزلج مع مجموعة من الأشخاص.

وعلى الرغم من ترجيحه أن شوماخر كانت إصابته أقل مما أشارت إليه التقارير الأولية, فقد قال مدير المنتجع إن السائق السابق نقل على الفور إلى وحدة طبية مجهزة بشكل جيد في غرينوبل للخضوع للمزيد من الفحوصات.

ولم يكن بوسع سابينه كيم المتحدثة باسم شوماخر (44 عاما) أن توفر المزيد من المعلومات حول حالته، لكنها أكدت أنه كان في رحلة تزلج خاصة ولم يكن بمفرده.

وقال جيرنيون ليكونت إن شوماخر الذي يمتلك منزلا لقضاء الإجازات في ميريبل "كان يتزلج في ساحة، وسقط حوالي الساعة 11 صباحا (10:00 ت.غ) واصطدم رأسه بصخرة", مضيفا "لا أستطيع تحديد مدى خطورة الإصابة، كان واعيا إلا أنه شعر بالاضطراب أثناء نقله للمستشفى".

ويعد شوماخر -الذي يوافق عيد ميلاده الثالث من يناير/كانون الثاني المقبل- من أساطير فورمولا1 إذ حقق 91 انتصارا، وهو رقم قياسي حققه مع فريقي بينيتون وفيراري.

واعتزل شوماخر -الذي يقيم في سويسرا مع زوجته وطفليه- فورمولا1 في المرة الأولى عام 2006 بعد مشاركته مع فريق فيراري، وعاد واعتزل ثانية العام الماضي عقب عودته للبطولة لفترة استمرت ثلاث سنوات مع فريق مرسيدس.

المصدر : وكالات