جدل بالجزائر بشأن تجنيس حاليلوزيتش
آخر تحديث: 2013/11/28 الساعة 19:24 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/11/28 الساعة 19:24 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/26 هـ

جدل بالجزائر بشأن تجنيس حاليلوزيتش

وحيد حاليلوزيتش على رأس المنتخب الجزائري منذ ثلاث سنوات (رويترز)

ياسين بودهان-الجزائر

تواترت في الشارع الرياضي الجزائري مؤخرا معلومات تفيد باستعداد الحكومة الجزائرية منح الجنسية الجزائرية لمدرب منتخب كرة القدم البوسني وحيد حاليلوزيتش تكريما له على تأهيل محاربي الصحراء لمونديال البرازيل 2014.

وفي الوقت الذي تؤكد فيه بعض التقارير أن تلك المعلومات مؤكدة ومصدرها جهات حكومية، تشير تقارير أخرى إلى أن الموضوع مجرد تخمينات صحفية، معتبرة المدرب حاليلوزيتش لم يقدم جميلا للفريق، وإنما أخذ راتبا ومنحا مقابل جهد مبذول.

وذكرت مصادر صحفية محلية أول أمس أن الحكومة الجزائرية تستعد لمنح الجنسية الجزائرية لوحيد حاليلوزيتش، مكافأة له على تأهيل المنتخب الجزائري إلى المونديال القادم، مشيرة إلى أن الوزير الأول (رئيس الوزراء) عبد المالك سلال قدم وعدا لحاليلوزيتش، أثناء زيارته للخضر بمركز التدريب بسيدي موسى بعد الفوز على بوركينافاسو، بمنحه الجنسية الجزائرية.

وأضافت المصادر نفسها أن المدرب البوسني وحيد حاليلوزيتش أسر للصحفيين أن سلال وعده بشيء مهم وطلب منه أن يبقي ذلك سرا بينهما.

 حميدشي: حاليلوزيتش طلب من سلال نقل طلبه لبوتفليقة

معلومات دقيقة
ويؤكد مدير يومية الخبر الرياضي عدلان حميدشي أن المعلومات المنقولة على صحيفته والتي تقول إن حاليلوزيتش طلب من سلال خلال زيارته للخضر بنقل طلبه إلى الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة من أجل منحه الجنسية الجزائرية هي معلومات دقيقة، ومصدرها حكومي وموثوق جدا، حسب وصفه.

وحسب الصحيفة فإن الطلب بين أيدي بوتفليقة، باعتباره الوحيد الذي يملك الحق في إصدار قرار رئاسي بمنح الجنسية، ولا يعلم أحد إن كان قد قبل الطلب أم رفضه.

لكن رئيس تحرير يومية الهداف الرياضي إسماعيل مرازقة يقدم رأيا آخر ويقول إن المعلومات المتداولة تبقى مجرد تخمينات صحفية، مشككا في دقتها وصدقيتها.
 
ولا ينكر مرازقة في الوقت نفسه ما يربط حاليلوزيتش برئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم محمد روراوة من علاقة مهنية قوية لأن كل طرف، برأيه، وجد مصلحته لدى الطرف الآخر، وعلى هذا الأساس لا يتوقع مرازقة أن يتخلى المسؤول الجزائري عن الفني البوسني بسهولة، مرجحا أن يتم تجديد عقد حاليلوزيتش بعد انتهاء المونديال، ليستمر على رأس المنتخب الجزائري إلى غاية نهائيات أمم أفريقيا المقبلة التي ستقام بالمغرب.

ويضيف رئيس تحرير الهداف الرياضي أن مدرب الخضر لن يجد ظروفا مماثلة لتلك التي وجدها في الجزائر، سواء من حيث الإمكانيات والظروف المحيطة بالمنتخب، أو من ناحية الراتب ودعم الشارع الرياضي له، ما يعطي الانطباع بأن هذه الظروف هي التي شجعت حاليلوزيتش على طلب الجنسية الجزائرية.

سمير بشير: مسألة منح الجنسية لحاليلوزيتش لا تطرح أساسا لأن حاليلوزيتش لم يقم بجميل بل أدى عملا نال مقابله راتبا ومنحا

راتب مرتفع
من جانبه اعتبر الصحفي الرياضي سمير بشير أن مسألة منح الجنسية لحاليلوزيتش لا تطرح أساسا لأن حاليلوزيتش -برأيه- لم يقم بجميل بل أدى عملا نال مقابله راتبا ومنحا، لافتا إلى أن الراتب الذي يتقاضاه المدرب البوسني يقدر بتسعين ألف دولار شهريا وأكثر من 270 ألف دولار كمنحة تأهل للمونديال.

ويقول بشير للجزيرة نت إن هذا المبلغ أكبر أربع مرات من راتب المدرب الجزائري الأسبق رابح سعدان الذي قاد أيضا الجزائر إلى ثالث تأهل في تاريخها إلى المونديال العام 2010 بجنوب أفريقا.

ويمنح قانون الجنسية الجزائرية كل شخص أجنبي الحق في الحصول على الجنسية الجزائرية شرط بلوغه سن الرشد القانونية المحددة بتسع عشرة سنة وإثبات إقامته واندماجه في المجتمع الجزائري وذلك بتقديم طلب إلى وزير العدل.

ويتم الحصول على الجنسية عن طريق الزواج حسب المادة (9 مكرر) أو عن طريق التجنس (المادة 10) من قانون الجنسية الجزائرية المعدل.

ويشترط القانون الجزائري على المتقدم للحصول على الجنسية عن طريق التجنيس تقديم شهادة إقامة تحدد الإقامة بالقطر الجزائري لمدة لا تقل عن سبع سنوات يوم تقديم الطلب تستخرج من مصالح الأمن، وهذا الشرط لا يتيح لحاليلوزيتش الحصول على الجنسية الجزائرية، لأن مدة إقامته بالجزائر لم تتجاوز ثلاث سنوات بعد.

في الأثناء لم يصدر أي تصريح رسمي يؤكد أو ينفي المعلومات المتداولة بشأن الموضوع الذي أصبح مثيرا للجدل في الشارع الرياضي بالجزائر.

المصدر : الجزيرة

التعليقات