تحوم الشكوك حول قدرة البرتغالي كريستيانو رونالدو على المشاركة مع ريال مدريد الإسباني في مباراته أمام غلطة سراي التركي في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم غدا الأربعاء عقب تأكيد الأطباء إصابته بشد في عضلات الفخذ الخلفية.

رونالدو مصاب بشد في عضلات الفخذ الخلفية (الفرنسية-أرشيف)

تحوم الشكوك حول قدرة البرتغالي كريستيانو رونالدو على المشاركة مع ريال مدريد الإسباني في مباراته أمام غلطة سراي التركي في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم غدا الأربعاء عقب تأكيد الأطباء إصابته بشد في عضلات الفخذ الخلفية.

وخرج اللاعب البرتغالي وهو يعرج من الملعب في بداية الشوط الثاني من مباراة فريقه التي فاز فيها على ألميريا في الدوري الإسباني يوم السبت الماضي، لكن المدرب كارلو إنشيلوتي قلل بعد ذلك من شأن المخاوف من أن تكون إصابة رونالدو خطيرة. 

وقال رونالدو للصحفيين بعد خضوعه لفحص طبي الاثنين "أنا على ما يرام"، لكن ريال أصدر بيانا قال فيه "هناك إصابة في عضلات الفخذ الخلفية وسنتابع حالة اللاعب". 

وتألق رونالدو في الآونة الأخيرة وسجل 14 هدفا في سبع مباريات مع ناديه ومنتخب بلاده، وجاءت الإصابة عقب البداية المرهقة للموسم الذي لعب فيه المباريات كافة حتى الآن.

وقد يغيب رونالدو عن مباراة غلطة سراي، التي ستعني أي نتيجة لها باستثناء تلقي هزيمة ثقيلة صعود الفريق الإسباني لدور الـ16 في صدارة المجموعة الثانية.

المصدر : وكالات