فيتل ضمن اللقب العالمي الرابع على التوالي قبل ثلاث مراحل من نهاية الموسم (الفرنسية)
عزز السائق الألماني سيباستيان فيتل أرقامه القياسية في عالم الفورمولا 1 عندما توج اليوم الأحد بجائزة سباق البرازيل الكبرى، المرحلة الـ19 الأخيرة من بطولة العالم على حلبة إنترلاغوش في ساو باولو.

وتقدم فيتل (ريد بول-رينو) الذي ضمن اللقب العالمي الرابع على التوالي قبل ثلاث مراحل، على زميله في الفريق الأسترالي مارك ويبر، وعلى سائق فيراري الإسباني فرناندو ألونسو.

وهو الفوز الـ39 لفيتل (26 عاما) في مسيرته الاحترافية والـ13 هذا الموسم والتاسع على التوالي وهو رقم قياسي لم يحققه أي سائق في موسم واحد. ووحده الإيطالي ألبرتو أسكاري أحرز المركز الأول في تسع سباقات متتالية إنما على مدى موسمين (1952 و1953).

وعادل فيتل الرقم القياسي في عدد الانتصارات في موسم واحد والذي كان بحوزة مواطنه الأسطورة مايكل شوماخر الفائز في 13 سباقا في موسم 2004.

وبدأ فيتل -الذي انطلق من المركز الأول للمرة الـ45 في مسيرته والتاسعة هذا الموسم- سلسلة تتويجاته في أغسطس/آب الماضي في جائزة بلجيكا ولم يتوقف حتى الآن من حصد الفوز تلو الآخر.

وقطع فيتل مسافة السباق البالغة نحو 305 كلم بزمن 1.32.36.300 ساعة بفارق 10.452 ثوان أمام زميله ويبر الذي خاض سباقه الـ215 والأخير في الفورمولا واحد حيث سيحول إلى المشاركة في سباقات القدرة مع فريق بورش.

وعاد المركز الثالث لبطل العالم عامي 2005 و2006 ألونسو، الذي أنهى الموسم الثاني على التوالي في المركز الثاني.

المصدر : وكالات