فخر الدين بن يوسف ساهم بشكل كبير في صنع هدفي الصفاقسي (الفرنسية)
خطا النادي الصفاقسي التونسي خطوة عملاقة نحو التتويج بلقبه الرابع، بعد فوزه بثنائية نظيفة على ضيفه تي بي مازيمبي من الكونغو الديمقراطية اليوم على ملعب رادس في العاصمة التونسية، ضمن ذهاب نهائي كأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم.

وافتتح إبراهيم ندونغ باب التسجيل لأصحاب الأرض (15) ثم عزز ياسين الخنيسي تقدمهم بتسجيله الهدف الثاني (90)، علما بأن المهاجم فخر الدين بن يوسف ساهم بشكل كبير في صنع الهدفين.

وخاض الصفاقسي المباراة بعيدا عن ملعبه "الطيب المهيري" في صفاقس (جنوب شرق) الذي يخضع لأعمال صيانة. وقد سمحت السلطات بحضور ثلاثين ألف مشجع فقط على ملعب رادس الذي يتسع لستين ألفا، وذلك لدواع أمنية.

وسبق للصفاقسي -بطل الدوري التونسي- أن خاض الدور النهائي خمس مرات توج في ثلاث منها باللقب أعوام 1998 و2007 و2008.

ويتطلع نادي عاصمة الجنوب التونسي في مباراة الإياب بعد أسبوع إلى الانفراد بالرقم القياسي في عدد التتويجات باللقب الذي يقتسمه حاليا مع كل من مواطنه النجم الساحلي وشبيبة القبائل الجزائري، في حين يرنو الفريق الكونغولي للفوز باللقب الأول له في المسابقة والوحيد الذي ينقص خزائنه.

وبمراهنته على اللقب، يضطلع الصفاقسي بمهمة حفظ ماء وجه الكرة التونسية هذا العام، بعد أسبوع واحد من إقصاء المنتخب التونسي من تصفيات المونديال بعد هزيمته 1-4 أمام نظيره الكاميروني في ياوندي ضمن إياب الدور الحاسم.

المصدر : وكالات