البقالي لم يخض أي مباراة بعد مع منتخب بلجيكا (الأوروبية-أرشيف)
ما زال الغموض يكتنف مصير المهاجم الواعد زكريا البقالي الذي لم يحسم قراره بعد فيما إذا كان سيلعب مع منتخب بلجيكا أم مع منتخب المغرب رغم استدعائه لتعزيز تشكيلة بلجيكا لخوض مباريات في تصفيات كأس العالم لكرة القدم هذا الشهر.

ورغم عدم اتخاذ لاعب آيندهوفن (17 عاما) قراره بعد حسب ما صرح لصحيفة "ألجمين داغبلاد" الهولندية، فقد تم إعلان اسمه لخوض مباراتين حاسمتين لبلجيكا أمام كرواتيا وإسكتلندا.

وأضاف المهاجم الشاب الذي ولد في بلجيكا من أبوين مهاجرين من المغرب "هناك كثير من الأشخاص يتحدثون نيابة عني، إلا أنني لم أقرر بعد، إنه قرار صعب للغاية".

وتم إعلان ضم البقالي مرتين من قبل لمنتخب بلجيكا، إلا أنه لم يخض أي مباراة بعد مع الفريق علما أنه إذا ما خاض ولو مباراة واحدة في التصفيات فإنه سيكون ملزما باللعب مع بلجيكا في المستقبل.

ولم يحاول المغرب ضم بقالي إلى تشكيلته لخوض مباراة ودية أمام ضيفه جنوب أفريقيا يوم الجمعة في أغادير، إلا أنه يمتلك تاريخا حافلا على صعيد تعقب المواهب ذات الأصول المغربية في أوروبا لتعزيز صفوفه.

المصدر : رويترز