نسور قرطاج أهدروا أكثر من فرصة لهز شباك أسود الكاميرون (الفرنسية)
اكتفى منتخب تونس بتعادل سلبي على أرضه مع ضيفه الكاميروني مساء الأحد في ملعب رادس ضمن ذهاب الدور الحاسم من تصفيات أفريقيا المؤهلة إلى مونديال البرازيل 2014، في حين وضع منتخب نيجيريا قدما في العرس العالمي بعدما عاد من أديس أبابا بفوز ثمين على مضيفه الإثيوبي 2-1.

وكان بإمكان نسور قرطاج السفر إلى ياوندي يوم 17 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل وهم متقدمون على الأقل بهدف واحد لولا تألق الحارس الكاميروني تشارلز إيتاندجي.

وكان منتخب تونس خارج الدور الحاسم لو لم يقرر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) معاقبة الرأس الأخضر واعتبارها خاسرة صفر-3 لإشراكها لاعبا غير مؤهل في المباراة التي أقيمت بين المنتخبين (صفر-2) في الجولة الأخيرة من الدور الثاني.

وبات مشوار تونس مرشحا للانتهاء في ياوندي، خصوصا أن الكاميرون خرجت فائزة من جميع المباريات التي خاضتها في تصفيات البرازيل 2014 بين جماهيرها.

نيجيريا تتقدم
وفي المباراة الثانية، قطع منتخب نيجيريا -بطل أفريقيا- شوطا كبيرا نحو التأهل، بعدما عاد من أديس أبابا بفوز ثمين على مضيفه الإثيوبي 2-1 بفضل ثنائية من إيمانويل إيمينيكي.

وكان أصحاب الأرض البادئين بالتسجيل في الدقيقة 56 بهدف من مينغيتسو آسيفا. ولم ينتظر رجال المدرب ستيفن كيشي كثيرا لإدراك التعادل الذي جاء في الدقيقة 67.

وحصل الضيوف على ركلة جزاء نفذها مهاجم سبارتاك موسكو الروسي إيمينيكي بنجاح (90)، واضعا فريقه في موقف مريح جدا قبل استضافته لقاء الإياب يوم 16 من الشهر المقبل في كالابار.

المصدر : وكالات