إيمانويل إديبايور (يمين) سجل الهدف الأول لصالح توغو (الفرنسية)

فشل المنتخب الجزائري في تعويض خسارته الأولى بعد هزيمته في مباراته الثانية السبت أمام توغو بهدفين دون مقابل على ملعب رويال بوفاكينغ في راستنبرغ، ليودع رسميا منافسات كأس الأمم الأفريقية الـ29 المقامة في جنوب أفريقيا حتى 10 فبراير/شباط.

وحمل الهدفين توقيع إيمانويل إديبايور في الدقيقة 32 ودوفيه ووميه في الوقت بدل الضائع من الشوط الثاني.

ورغم السيطرة الكلية للاعبي المنتخب الجزائري على جل مراحل المباراة، كانت محاولاتهم تتكسر أمام تكتل دفاع توغو وغياب اللمسة الأخيرة للمهاجمين.

وبعد هذه المباراة تجمد رصيد الجزائر عند صفر نقطة مقابل ثلاث لتوغو.

وبينما ودعت الجزائر رسميا بطولة أمم أفريقيا ما زال أمام منتخب توغو فرصة للتأهل إذا ما تعادل أو فاز في مباراته الثالثة أمام تونس.

وفي حين باتت ساحل العاج أول المتأهلين في المجموعة الثانية بعد تغلبها على تونس 3-0، تجد تونس نفسها مطالبة بالفوز على توغو لضمان التأهل.

وبهذا تتصدر ساحل العاج ترتيب المجموعة برصيد 6 نقاط، مقابل 3 لكل من توغو وتونس ولا شيء للجزائر.

المصدر : وكالات