يحيى توريه يحتفل مع رفاقه بعد إحرازه الهدف الثاني في مرمى نسور قرطاج (الفرنسية)

ماهر خليل-راستنبرغ

حسم منتخب ساحل العاج لفائدته قمة مباريات المجموعة الرابعة ببطولة كأس أمم أفريقيا الـ29 التي تتواصل في جنوب أفريقيا حتى العاشر من الشهر المقبل، عندما هزم نظيره التونسي بثلاثية نظيفة.

وافتتح فيلة ساحل العاج التسجيل منذ الدقيقة 21 عبر لاعب أرسنال الإنجليزي جرفينيو. وفي الشوط الثاني أضاف لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي يحيى توريه الهدف الثاني في الدقيقة 86 واختتم لاعب سانت إتيان الفرنسي ماكس آلان غرادل الثلاثية في الدقيقة 90.

وتربع فريق المدرب الفرنسي الجنسية التونسي الأصل صبري لموشي على صدارة ترتيب المجموعة في انتظار نتيجة مباراة الجزائر وتوغو على ملعب "رويال بافوكنغ" في راستنبرغ.

وضمن الجولة الثالثة الأخيرة الأربعاء المقبل، ينتقل نسور قرطاج إلى مدينة نيلسبروت لملاقاة صقور توغو، في حين يبقى محاربو الصحراء في راستنبرغ لملاقاة فيلة ساحل العاج.

يذكر أن فريق المدرب سامي الطرابلسي افتتح مشواره في البطولة -التي أحرز لقبها مرة واحدة عام 2004 على أرضه- بفوز ثمين على جاره الجزائري بهدف نظيف سجله في الدقيقة الأخيرة من المباراة.

وفي تصريح للجزيرة نت، قال نجم منتخب تونس يوسف المساكني إن زملاءه كانوا موقنين بصعوبة المباراة وقوة المنافس الذي يتمتع لاعبوه بمهارات عالية، مشيرا إلى أن "الهدف الثاني قضى على آمالنا في تعديل النتيجة، رغم الفرص التي فشلنا في ترجمتها".

وأكد لاعب لخويا القطري صاحب هدف الفوز أمام الجزائر أن "الهزيمة وإن كانت ثقيلة فإنها لن تؤثر على معنوياتنا وسنلعب المباراة القادمة أمام توغو بكل عزيمة للفوز والتأهل".

وفي المؤتمر الصحفي الذي أعقب اللقاء، قال المدرب التونسي سامي الطرابلسي إن فريقه لم يقدم مستوى جيدا خلال النصف ساعة الأولى من اللقاء، مشيرا إلى أن هدف المنافس جاء بعد خطأ دفاعي سببه ضعف التركيز.

وأكد الطرابلسي أن الفريق سيطر على مجريات اللعب حتى الدقيقة 86 وخلق فرصا للتهديف لم يوفق في ترجمتها، فجاء الهدف الثاني من هجمة مرتدة ضد مجرى اللعب وحسم أمر النتيجة.

وعن حظوظ منتخب تونس في التأهل قال إن فريقه سيفوز في المباراة المقبلة أمام توغو وسيتأهل حتما إلى دور الثمانية.

من جهته قال مدرب ساحل العاج إنه فخور بلاعبيه وبالانتصار الرائع الذي حققوه أمام فريق تونسي ممتاز، معتبرا أن كتيبته دخلت فعليا في البطولة اليوم، في إشارة إلى المستوى المهزوز الذي ظهروا به أمام توغو في المباراة الأولى التي فازوا فيها بصعوبة 2-1.

وردا على سؤال بخصوص عدم إشراك لاعب تشنغهاي الصيني نجم المنتخب ديدييه دروغبا أساسيا، قال إنه رأى في الـ11 لاعبا الذين اختارهم الأكثر جاهزية لمباراة اليوم، معتبرا أن فريقه لا يعتمد على نجم بل على اللعب الجماعي.

المصدر : الجزيرة