المساكني مبتهجا بهدف الفوز الثمين (الفرنسية)

أحرز نجم المنتخب التونسي يوسف المساكني هدفا جميلا من تصويبة قوية في الثواني الأخيرة، ليلحق هزيمة قاسية بجاره الجزائري في مباراة الجولة الأولى ضمن المجموعة الرابعة في النسخة الـ29 من بطولة أمم أفريقيا لكرة القدم في جنوب أفريقيا.

وسدد المساكني -لاعب نادي لخويا القطري- في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع (91) كرة متقنة من خارج منطقة الجزاء لتستقر في الزاوية اليسرى للحارس الجزائري رايس مبولحي.

وبهذا الفوز على ملعب مدينة راستنبرغ بات "نسور قرطاج" في المجموعة الرابعة التي تلقب بمجموعة الموت بعد ساحل العاج التي تفوقت في وقت سابق الثلاثاء على توغو بهدفين مقابل هدف واحد.

وقد أضاع الفريقان فرصا للتهديف صدها إما الحارسان الجزائري رايس مبولحي والتونسي معز بن شريفية, وإما العارضة.

ومن أبرز تلك الفرص, كرة الجزائري إسلام سليماني الرأسية التي اصطدمت بالعارضة (28) وأخرى لزميله جمال مصباح (56), وتصويبة التونسي صابر خليفة (43) وتصدى لها الحارس مبولحي, وانفراد زميله حمدي الحرباوي بالحارس الجزائري (66).

وشهدت المباراة فترات متقلبة، لكن المنتخب الجزائري كان الأكثر سيطرة على مجريات اللعب، بيد أن سيطرة محاربي الصحراء والفرص التي أتيحت لهم لم تحل دون تعرضهم لهزيمة سيسعون إلى تعويضها في المباراتين القادمتين أمام توغو وساح العاج.

المصدر : وكالات