إيتو يلعب حاليا في فريق أنجي الروسي (رويترز-أرشيف)
أعلن النجم الكاميروني صامويل إيتو عودته إلى صفوف منتخب بلاده لكرة القدم، استجابة لطلب من رئيس الدولة بول بيا، بعد مرور شهر على انتهاء عقوبة إيقاف لستة أشهر فرضها عليه الاتحاد الكاميروني.

وقال إيتو (31 عاما) الذي يلعب حاليا في فريق "أنجي" الروسي في تصريح نشر في موقعه على الإنترنت مساء أمس الخميس إنه استجاب لطلب الرئيس بيا, وقرر مراجعة موقفه, وبالتالي وضع نفسه على ذمة منتخب "الأسود التي لا تقهر".

وقبل هذا الإعلان, استقبل فيلومون يانغ رئيس الوزراء الكاميروني صامويل إيتو ومدرب المنتخب الجديد جان بول أكونو.

وكان الاتحاد الكاميروني فرض عقوبة الإيقاف على إيتو لثمانية أشهر بعد اتهامه بتحريض زملائه لعدم لعب مباراة ودية ضد المنتخب الجزائري.

وبعد انتهاء العقوبة, دعي اللاعب يوم 25 أغسطس/آب الماضي للانضمام مجددا للمنتخب استعدادا لمقابلة الرأس الأخضر، بيد أنه رفض العودة ما لم تُحل بعض المشاكل المتعلقة بسوء التسيير.

وتأزم وضع المنتخب الكاميروني بعد هزيمته بهدفين مقابل لا شيء خارج أرضه أمام منتخب الرأس الأخضر المتواضع في إطار التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم التي تنظم العام القادم في جنوب أفريقيا.

ويتعين على الكاميرون أن تفوز على منتخب الرأس الأخضر في لقاء العودة يوم 14 أكتوبر/تشرين الأول القادم لتستعيد أمل الترشح للنهائيات. وقالت الصحافة الكاميرونية إن نجم برشلونة وإنتر ميلان السابق قد يتولى مجددا قيادة الفريق.

المصدر : الفرنسية