ياسمين قالت إن الثوب الذي ارتدته من حياكة جدتها (الفرنسية)
رغم احتلالها المركز الأخير في الألعاب الأولمبية لندن 2012 التي تختتم الأحد المقبل، تشعر ياسمين محمد رستم أنها فخورة بكونها أول لاعبة تمثل مصر في مسابقة الجمباز الإيقاعي في تاريخ الألعاب، معتبرة أنه يوم مشرق للرياضة العربية.

وقالت الفتاة المصرية (19 عاما) إنه "من المهم جدا أن نكون هنا ونتنافس مع كوكبة البطلات من جميع أنحاء العالم"، واصفة مشاركتها باللحظة الخاصة جدا في حياتها لكونها "أول مصرية تفعل ذلك".

وعن رد الفعل في مصر على مشاركتها في الأولمبياد، قالت "إنهم فخورون جدا بي"، مضيفة أنها المرة الأولى التي تتأهل فيها مصر إلى مثل هذه المنافسات. وقالت "أمثل مصر بأسرها وأفريقيا أيضا لكي أظهر للعالم كله أن في مصر والدول العربية رياضة الجمباز الإيقاعي".

وجلست مدربتان ترتديان الحجاب إلى جوار ياسمين وهي تنتظر الإعلان عن نتيجتها في مسابقتيْ الكرة والطوق في منافسات الفردي بمنافسات الجمباز الإيقاعي.

وقالت ياسمين -ردا على سؤال بشأن الثوب المزركش الذي كانت ترتديه- "لقد حاكته لي جدتي".

وشاركت مصر بأكثر من مائة رياضي ورياضية في منافسات أولمبياد لندن. وتحتل المركز 46 بعدما توجت إلى حد الآن بفضيتين، الأولى عبر المبارز علاء الدين أبو القاسم في سلاح الشيش، والثانية عبر المصارع أكرم جابر.

لمتابعة جميع نتائج المنافسات وجدول الترتيب لحظة بلحظة اضغط هنا.

المصدر : رويترز