المغربية حشلاف (الأخيرة) حلت خامسة في تصفيات المجموعة الثانية (لفرنسية)
فشلت العداءات العربيات المغربيتان حليمة حشلاف ومليكة العقاوي والبحرينية جميلة شامي في التأهل إلى الدور النهائي لسباق 800 م مساء الخميس، ضمن دورة الألعاب الأولمبية لندن 2012 التي تختتم الأحد المقبل.
 
وحلت حشلاف خامسة في تصفيات المجموعة الثانية بزمن 1.58.84 دقيقة وهو أفضل توقيت لها هذا الموسم، فيما جاءت العقاوي رابعة في تصفيات المجموعة الثالثة بزمن 2.00.32 دقيقة، وشامي سادسة في تصفيات المجموعة ذاتها بزمن 2.01.76 دقيقة.

ورفضت كل من حشلاف وشامي الإدلاء بأي تصريحات لوسائل الإعلام، فيما عزت العقاوي إخفاقها إلى قلة التجربة قائلة "مجموعتي ضمت عداءات متمرسات يملكن خبرة كبيرة، في حين أشارك للمرة الأولى في الأولمبياد، وما زلت صغيرة السن وتنقصني التجربة".

وأضافت "حاولت جاهدة التأهل إلى الدور النهائي في سعيي إلى منح المغرب ميدالية على الأقل، بيد أن التجربة خانتني في الأمتار الأخيرة".

وأوضحت أن الحديث عن فضائح المنشطات التي هزت ألعاب القوى المغربية لم يؤثر على تركيزها، وقالت "هناك أقاويل كثيرة في هذا الموضوع، ونحن بعيدون عن كل هذه الأمور لأن هدفنا هو السباقات، وليس ما يقال أو ما يفعله الآخرون".

واعتبرت أن "المتهم بريء حتى تثبت إدانته، لكنني ركزت كثيرا على سباق اليوم وحاولت التأهل لكنني فشلت، أتمنى أن أحقق ذلك في البطولات المقبلة، فالمشوار لا يزيل طويلا أمامي".

يذكر أن العداء المغربي عبد العاطي إكيدير أهدى قبل يومين بلاده أول ميدالية في لندن عندما أحرز برونزية سباق 1500 م التي توج بذهبيتها الجزائري توفيق مخلوفي.

لمتابعة جميع نتائج المنافسات وجدول الترتيب لحظة بلحظة اضغط هنا.

المصدر : الفرنسية