إليزابيث الثانية لدى وصولها الملعب الأولمبي خلال حفل افتتاح ألعاب لندن 2012 (الفرنسية)

وصلت ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية إلى الملعب الأولمبي في ستراتفورد شرق العاصمة البريطانية لندن لحضور وإعلان افتتاح دورة الألعاب الأولمبية الصيفية الثلاثين خلال عرض احتفالي ضخم أشارت تقديرات إلى أنه سيحضى بمتابعه أكثر من مليار شخص عبر العالم.

وعند بداية الحفل، قرع الدراج الإنجليزي برادلي ويغينز المتوج حديثا بلقب دورة فرنسا، الجرس النحاسي العملاق الموضوع على أحد جوانب الملعب الذي يتسع لثمانين الف متفرج غص بهم الملعب إيذانا بانطلاق الحفل.

وأصبح ويغينز (32 عاما) أول بريطاني يحرز لقب دورة فرنسا، وشارك سابقا في ثلاث ألعاب أولمبية عندما أصبح عام 2004 أول رياضي بريطاني منذ أربعين سنة يحرز ثلاث ميداليات في نسخة واحدة من الألعاب، وأضاف إليها برونزية في سيدني 2000 وذهبيتين في بكين 2008.

وحضر أكثر من مائة رئيس دولة ورئيس حكومة وملك الحفل الذي أخرجه داني بويل المتوّج بجوائز أوسكار عدة مرات عن فيلمه "سلامدوغ مليونير".

وشارك في العرض -الذي بلغت كلفته 34 مليون يورو- عشرة آلاف شخص جسدوا أفكارا من ابتكار بويل والمدير الفني المساعد له ستيفن دالدراي، كل شيء فيها مستوحى من قصة وليام شكسبير "العاصفة"، حسب تسريبات المنظمين.

ودخلت لندن تاريخ الألعاب الأولمبية الصيفية من أوسع الأبواب عندما أصبحت أول مدينة في العالم تستضيفها ثلاث مرات.

واستضافت لندن ألعاب 1908 أول مرة، بعد أن منحت روما عاصمة إيطاليا هذا الشرف أولا، بيد أن ثوران بركان فيزوفيو الشهير عام 1906 فتح المجال لمدينة الضباب بالدخول على خط الاستضافة.

تكتم كبير حول هوية الحامل النهائي
للشعلة الأولمبية (الفرنسية)

الشعلة الأولمبية
أما الشعلة الأولمبية التي استقبلت بحفاوة بالغة في كل أنحاء البلاد خلال مسيرة امتدت على مسافة 12.872 ألف كلم، فبدأت يومها السبعين والأخير بالانتقال من قصر هامبتون كورت قرب لندن.

وعبرت نهر التايمز على متن البارجة الملكية غلوريانا، قبل أن تصل إلى الملعب الأولمبي حيث ينتهي مسارها. ولم تعرف هوية الرياضي البريطاني الذي سيكون له شرف حمل الشعلة الأولمبية حتى الآن.

وهطلت أمطار خفيفة صباح اليوم في لندن، لكن توقعات الأرصاد الجوية تنبأت بطقس جيد في المساء بالتزامن مع الحفل. وللمشاركة في حفل الافتتاح، وصل إلى لندن أكثر من مائة رئيس دولة ورئيس حكومة وملك.

وكانت ميشيل أوباما عقيلة الرئيس الأميركي باراك أوباما قد وصلت مساء الخميس إلى بريطانيا لتلتقي في الصباح أعضاء الوفد الأولمبي الأميركي، قبل أن تشارك في تجمع أمام السفارة الأميركية بحضور نحو ألف من الطلاب الأميركيين والبريطانيين وأبناء الجنود الأميركيين.

وبعد حفل الافتتاح، ستكون الكرة في ملعب 10500 رياضي -أبرزهم السباح الأميركي مايكل فيلبس والعداء الجامايكي أوسين بولت- سيتنافسون على 302 ميدالية ذهبية على مدى 17 يوما من عمر الألعاب.

المصدر : وكالات