وجدان صحبة والدها لدى وصولهما الأربعاء مطار هيثرو في لندن (الفرنسية)

كشف متحدث باسم اللجنة الأولمبية الدولية أن الاتحاد الدولي للجودو يتباحث مع اللجنة الأولمبية السعودية للتوصل إلى حل يتيح للاعبة الجودو السعودية التي ترتدي الحجاب وجدان شهرخاني المشاركة في الألعاب الأولمبية التي تفتتح مساء اليوم في لندن.

وقال المتحدث لوكالة الصحافة الفرنسية "في الوقت الحالي، هناك محادثات لإيجاد حل لها من أجل المشاركة بالمنافسات في الثالث من أغسطس/آب المقبل، لكن قوانين الاتحاد واضحة في هذا الصدد وهذا يعني أنها لا تستطيع ارتداء الحجاب".

وكانت صحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية أشارت على موقعها على شبكة الإنترنت اليوم أن الأولمبية الدولية ستعقد اجتماعا طارئا في اليومين المقبلين مع مسؤولي الأولمبية السعودية واللجنة المنظمة للألعاب لبحث مسألة مشاركة شهرخاني من عدمها.

وكان رئيس الاتحاد الدولي للجودو ماريوش فيتسر أعلن الخميس أن قوانين الاتحاد لا تسمح بارتداء الحجاب خلال المنافسات، مما يرسم علامة استفهام كبيرة حول مشاركة الرياضية السعودية ضمن أولمبياد لندن.

وقال فيتسر بعد عملية سحب القرعة "ستشارك الرياضية السعودية في منافسات الجودو وستقاتل حسب مبادئ وروحية لعبة الجودو، وهذا يعني من دون أن ترتدي الحجاب".

وتُعتمد في رياضة الجودو معايير صارمة للسلامة، ويعد أي "غطاء على رأس المتنافس أو المتنافسة" مصدر خطر على سلامة الرياضي. وأكد مصدر في الاتحاد الدولي للجودو لوكالة الصحافة الفرنسية اليوم أن الاتحاد "لن يغير قوانينه حاليا للسماح للرياضية السعودية بالمشاركة في ألعاب لندن"، مضيفا "يحتاج ذلك إلى اجتماع للجمعية العمومية وطرح التعديلات".

لم تكن على علم
وعن سبب موافقة اللجنة الأولمبية الدولية على مشاركة الرياضية السعودية برغم وجود معارضة لذلك في لوائح الاتحاد الدولي للجودو، قال "ربما لم تكن الأولمبية الدولية على علم بأنها تضع حجابا على رأسها".

وكانت الأولمبية الدولية أعلنت مطلع الشهر الجاري مشاركة رياضيتين سعوديتين للمرة الأولى هما وجدان علي سراج عبد الرحيم شهرخاني في وزن 78 كلغ ضمن منافسات الجودو، والعداءة سارة العطار (800 م).

وفي هذه الحال تبدو مشاركة وجدان مهددة جديا خصوصا أن الرئيس العام لرعاية الشباب والرياضة في السعودية نواف بن فيصل كان حدد شروط مشاركة المرأة السعودية في الألعاب، وهي "ارتداء زي شرعي مناسب وموافقة ولي أمر اللاعبة وحضوره معها وعدم وجود اختلاط بالرجال في اللعبة"، فضلا عن أنه يتعين على اللاعبة وولي أمرها "التعهد" بعدم الإخلال بالشروط.

وكانت شهرخاني وصلت إلى مطار هيثرو لندن الأربعاء برفقة والدها، وكان بانتظارها مسؤولون في السفارة السعودية في بريطانيا. وتبدأ منافسات الجودو في الثالث من أغسطس/آب المقبل.

المصدر : الفرنسية