الدوحة تتطلع لأولمبياد 2024 رغم الاستبعاد مرتين من المنافسة على استضافة أولمبيادي 2016 و2020 (وكالات)

قال مسؤول قطري اليوم إن بلاده ستتقدم بعرض لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية الصيفية عام 2024 رغم استبعادها من المنافسة بالمرحلة النهائية لاستضافة أولمبيادي 2016 و2020.

وقال الأمين العام للجنة الأولمبية القطرية سعود بن عبد الرحمن آل ثاني للصحفيين في العاصمة القطرية الدوحة "حاولنا مرتين وسنواصل العمل. إنه أمر لن نتخلى عنه. إنه جزء من رؤيتنا لجعل قطر محورا للرياضة".

وكانت قطر قد اقترحت إقامة أولمبياد 2020 في شهر أكتوبر/ تشرين الأول لتجنب حرارة الصيف التي تبلغ مستويات قياسية في الدولة الخليجية.

ونالت قطر شرف استضافة عدد من الأحداث الرياضية الكبرى على رأسها كأس العالم لكرة القدم عام 2022 وبطولة العالم لكرة اليد للرجال في 2015 وبطولة العالم للسباحة في الأحواض القصيرة عام 2014، إلا أنها فشلت في استضافة بطولة العالم لألعاب القوى عام 2017.

وأضاف المسؤول القطري الذي شغل أيضا منصب نائب رئيس مجلس إدارة ملف الدوحة 2020، أن بلاده ستسعى لاستضافة عدد من البطولات الكبيرة الأخرى "سيتم الإعلان عنها لاحقا".

وصعدت طوكيو ومدريد وإسطنبول إلى الدور النهائي في المنافسة على استضافة أولمبياد 2020, في حين استبعدت الدوحة وباكو عاصمة أذربيجان من المنافسة, وقد أعلنت القائمة النهائية خلال اجتماعات المجلس التنفيذي للجنة الأولمبية الدولية أواخر مايو/ أيار الماضي.

ومن المقرر أن تتخذ اللجنة الأولمبية قرارا نهائيا بشأن الدولة المستضيفة للأولمبياد في السابع من مارس/ آذار 2013. وستستضيف لندن أولمبياد هذا العام في الفترة من 27 يوليو/ تموز إلى 12 أغسطس/ آب، في حين ستنظم ريو دي جانيرو البرازيلية نسخة 2016.

المصدر : وكالات