حارس مرمى لبنان زياد الصمد متصديا لكرة أمام مهاجمي كوريا الجنوبية (الفرنسية)

واصل منتخب كوريا الجنوبية مشواره بثبات عندما حقق اليوم فوزه الثاني على التوالي، على حساب ضيفه اللبناني بثلاثية نظيفة في الجولة الثالثة من الدور الرابع الحاسم من تصفيات آسيا المؤهلة لمونديال 2014 في البرازيل، في حين قلبت أستراليا التي لعبت معظم الشوط الثاني بعشرة لاعبين تخلفها صفر-1 إلى تعادل 1-1 مع اليابان.
 
في المباراة الأولى على ملعب غويانغ، سجل كيم بو-كيونغ (30 و48) وكو جا-تشيول (90) أهداف كوريا الجنوبية التي رفعت رصيدها إلى ست نقاط من مباراتين في صدارة مجموعتها، بعد فوزها على أرض قطر 4-1 الجمعة الماضية.

وفيما أصبحت كوريا الجنوبية منطقيا قريبة من التأهل للمرة الثامنة على التوالي، تجمد رصيد لبنان عند نقطة واحدة من ثلاث مباريات بعد خسارته أمام قطر صفر-1 وتعادله مع أوزبكستان 1-1.

وكان "محاربو تايغوك" فازوا على أرضهم في الدور الثالث على لبنان 6-صفر، لكن الأخير رد بقوة في بيروت وأحرج ضيوفه 2-1 ليحجز بطاقة التأهل إلى الدور النهائي الحاسم لأول مرة في تاريخه.

ويلتقي لاحقا في المجموعة ذاتها منتخب إيران مع ضيفه قطر.

أستراليا انتزعت تعادلا ثمينا (الفرنسية)

تخطف التعادل
وفي المباراة الثانية قلبت أستراليا تخلفها صفر-1 إلى تعادل مع ضيفها الياباني 1-1. وسجل ويوزو كوريهارا (65) هدف اليابان ولوك ويلكشير (70 من ركلة جزاء) هدف أستراليا.

ورفع منتخب الساموراي رصيده في صدارة المجموعة إلى سبع نقاط من ثلاث مباريات، مقابل نقطتين لأستراليا من مباراتين في المركز الثاني.

وتلتقي لاحقا في المجموعة ذاتها العراق مع عمان، وإذا انتهت المباراة بفوز أحد الطرفين فيصعد إلى المركز الثاني على حساب أستراليا برصيد أربع نقاط كونهما يملكان حاليا نقطة واحدة.

ويتأهل إلى المونديال بطل ووصيف كلتا المجموعتين، على أن يتواجه صاحبا المركز الثالث فيهما في مباراتين فاصلتين (ذهابا وإيابا)، ويتأهل الفائز منهما للقاء صاحب المركز الخامس في تصفيات أميركا الجنوبية في مباراتي ذهاب وإياب.

المصدر : وكالات