بلغ مجموع رصيد أهداف المهاجم الجزائري الأصل كريم بنزيمة أربعة وأربعين هدفا (الفرنسية-أرشيف)
أضيف الديوك بعد المباراة الودية بين فرنسا وآيسلندا إلى قائمة المرشحين لنيل لقب يورو 2012 إلى جانب ألمانيا وإسبانيا وهولندا، ويعود الفضل في ذلك إلى الجزائري الأصل كريم بنزيمة.

وكشفت المباراة الودية أهمية الدور الذي سيلعبه المهاجم بنزيمة الذي أحرز هدفين وصنع الثالث خلال نهائيات كأس الأمم الأوروبية, إلى جانب فرانك ريبري الذي تألق بشكل كبير في تلك المباراة.

وبفضل الثنائي بنزيمة وريبري أضيفت فرنسا إلى إسبانيا وألمانيا وهولندا في القائمة المرشحة للتتويج بلقب البطولة القارية, وبعد تلك المباراة مباشرة أكدت صحيفة "ليكيب" الفرنسية أن بنزيمة "مستعد للمعركة".

وأحرز بنزيمة بعد ما تم استبعاده في جنوب أفريقيا قبل عامين خمسة أهداف في خمس عشرة مباراة خاضها حاملا قميص منتخب بلاده.

وقد تكون البطولة الحالية مسك ختام موسم كروي ناجح بكل المقاييس بالنسبة لبنزيمة الذي لعب دورا حاسما في فوز ريال مدريد بلقب الموسم الحالي, بعد إحرازه 29 هدفا وصنع عشرة أهداف أخرى في 69 مباراة خاضها مع النادي الملكي في الدوري الإسباني, ناهيك عن مباريات الكأس ودوري أبطال أوروبا, وفيها رفع المهاجم رصيده إلى مجموع أربعة وأربعين هدفا.

ويعود تطور أداء بنزيمة في الموسمين الأخيرين، إلى المدرب جوزيه مورينيو، الذي جعله مهاجما من الطراز العالمي.

وصرح مورينيو قائلا في حق بنزيمة إن له "قدرات خارقة أمام المرمى، ويدعم رفاقه في العمليات الدفاعية. كما أنه يتميز بقدرته الخارقة على قراءة الملعب", أما مجلة الماركا الإسبانية، فقد وصفته عقب فوز الريال على أوساسونا بخماسية في منافسات الليغا، أنه "قط يرتدي حذاء" في إشارة إلى أنه لا يستسلم بسهولة ويريد إحراز الأهداف دائما.

المصدر : الألمانية