بويول أصيب في مباراة السبت الماضي في دربي برشلونة مع إسبانيول (غيتي إيميجز)

أعلن الجهاز الطبي لنادي برشلونة الإسباني أن مدافع الفريق كارلوس بويول سيحتاج إلى ستة أسابيع للتعافي من عملية جراحية سيجريها السبت المقبل في ركبته، مما يعني أنه لن يشارك مع منتخب بلاده في بطولة أمم أوروبا التي تنطلق بعد نحو شهر.

وأعلن النادي الكاتالوني اليوم أن بويول (34 عاما) سيجري عملية جراحية بالمنظار في ركبته اليمنى  في 12 مايو/ أيار الجاري وأنه سيغيب بذلك عن نهائي كأس إسبانيا أمام فريق أتلتيك بلباو في الـ25 من الشهر نفسه وعن منافسات يورو 2012 التي تستضيفها بولندا وأوكرانيا.

وأصيب بويول في مباراة السبت الماضي في دربي برشلونة مع إسبانيول (4-صفر) في الدوري المحلي. وكانت هذه الأنباء ضربة موجعة لمنتخب "لا فوريا روخا" لأنه من أعمدته الأساسية (99 مباراة دولية) وكان صاحب هدف الفوز على ألمانيا في نصف نهائي مونديال جنوب أفريقيا 2010.

كما كان لهذا النبأ عظيم التأثير على حسابات مدرب أبطال العالم فيسنتي دل بوسكي الذي يستعد لإعلان تشكيلته الأولية للنهائيات الأوروبية في الـ15 الشهر الحالي، قبل أن يعلن التشكيلة النهائية في الـ27 منه.

وتبدأ إسبانيا حملة الدفاع عن اللقب الذي توجت به عام 2008 على حساب ألمانيا، في 10 يونيو/ حزيران المقبل ضد إيطاليا. وقد يلجأ المدرب دل بوسكي إلى إشراك زميل بويول في برشلونة جيرار بيكيه ولاعب ريال مدريد سيرخيو راموس في قلب الدفاع.

صدمة كبيرة
وقال توني غراندي مساعد ديل بوسكي "أصابتنا هذه الأنباء بصدمة كبيرة، فهذا اللاعب يتمتع بأهمية بالغة بالنسبة لنا نظرا لخبرته وشجاعته وشخصيته القيادية، إنه أمر مؤسف حقا، لا أعتقد أنه سيكون جاهزا في الوقت المناسب للحاق بالبطولة".

وإلى جانب بويول، يحتاج الطاقم الفني اتخاذ قرار بشأن المجازفة بضم المهاجم المصاب ديفيد فيا للتشكيلة، على اعتبار أنه يعاني من إصابة بكسر في ساقه منذ ديسمبر/ كانون الأول الماضي، لكن فرناندو توريس مهاجم تشلسي الإنجليزي العائد بقوة قد يكون البديل المرتقب.

يذكر أن بويول يعاني من آلام في ركبته منذ عدة أعوام حتى أنه غاب عن نحو ثلث مباريات برشلونة الإجمالية التي خاضها الفريق خلال الموسمين الماضيين. وقد فكر في الاعتزال دوليا عقب فوزه مع إسبانيا بكأس العالم 2010، لكن ديل بوسكي أقنعه بالاستمرار في اللعب الدولي لعامين آخرين.

وبدأ بويول -الذي خاض 98 مباراة دولية- مشواره الدولي كظهير أيمن مع منتخب بلاده العام 2002. ومنذ مونديال 2006 لعب في مركز قلب الدفاع وساهم بشكل كبير في فوز إسبانيا بلقبي يورو 2008 وكأس العالم 2010.

المصدر : وكالات