بلاتر يريد بديلا لركلات الترجيح
آخر تحديث: 2012/5/25 الساعة 22:45 (مكة المكرمة) الموافق 1433/7/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/5/25 الساعة 22:45 (مكة المكرمة) الموافق 1433/7/5 هـ

بلاتر يريد بديلا لركلات الترجيح

بلاتر: كرة القدم يمكن أن تصبح "مأساة" من خلال ركلات الترجيح (الفرنسية)

انتقد السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) اليوم الاعتماد على ركلات الترجيح لتحديد الفائز في مباريات اللعبة. من جانب آخر، حسم الفيفا اليوم النزاع الذي استمر طويلا مع الأندية بموافقته على التأمين على اللاعبين المشاركين في جميع المباريات الدولية. 

وقال بلاتر (76 عاما) أمام اجتماع الجمعية العمومية "الكونغرس" للفيفا المنعقد حاليا في العاصمة المجرية بودابست، إن كرة القدم يمكن أن تصبح "مأساة" من خلال ركلات الترجيح التي يسددها اللاعبون مع انتهاء المباريات بالتعادل.

وأوضح أن كرة القدم لعبة جماعية وأنه "عندما تنتهي اللعبة إلى أن تكون مواجهة بين لاعب وآخر بشكل فردي، فإنها تفقد جوهرها"، وقال "لم أقل أبدا إننا يجب أن نلغي ركلات الترجيح".

وتأتي تصريحات بلاتر بعد أقل من أسبوع على فوز تشلسي الإنجليزي بلقب دوري أبطال أوروبا بعد الفوز بركلات الترجيح على بايرن ميونيخ الألماني في المباراة النهائية للمسابقة.

وحسمت ركلات الترجيح أيضا عددا من المباريات النهائية في عدة بطولات كبيرة مثل بطولتي كأس العالم 1994 في أميركا و2006 في ألمانيا وكأس أمم أوروبا 1976 في يوغوسلافيا سابقا.

وكانت أول محاولة لتقليص دور ركلات الترجيح في حسم المباريات المهمة هي قاعدة الهدف الذهبي التي تحسم المباريات في الوقت الإضافي بمجرد تسجيل أي من الفريقين لهدف الفوز.

وفاز المنتخب الألماني بلقب أمم أوروبا 1996 في إنجلترا بهذه القاعدة وتبعه المنتخب الفرنسي في أمم أوروبا 2000 في بلجيكا وهولندا قبل إلغاء هذه القاعدة والعودة لقاعدة استكمال الوقت الإضافي حتى نهايته بغض النظر عن النتيجة.

ويترأس بيكنباور "قوة المهام" بالفيفا حتى 2014 وهي لجنة تضم أيضا أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه. وأوضح الفيفا أن هذه اللجنة تسعى إلى "تحسين كل من جاذبية اللعبة والسيطرة على المباريات في البطولات الكبيرة".

ليديا نسيكيرا أول سيدة تنتخب في المجلس التنفيذي للفيفا (الفرنسية)

تأمين اللاعبين
من جانب آخر، حسم الفيفا اليوم النزاع الذي استمر طويلا مع الأندية بموافقته على التأمين على اللاعبين المشاركين في جميع المباريات الدولية.

ويأتي هذا القرار بعدما قرر الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا) مؤخرا رفع  قيمة التعويضات التي تحصل عليها الأندية لإصابة لاعبيها مع منتخبات بلادهم.

واستقر الفيفا على أن يبدأ من أول سبتمبر/ أيلول المقبل في دفع 75 مليون دولار وأن تدفع شركات التأمين 27 ألف دولار يوميا و9.7 ملايين دولار سنويا عن اللاعب المصاب وأن يعتمد المبلغ على الراتب الثابت للاعب في ناديه.

وقال بلاتر إنه رئيس سعيد للفيفا مضيفا أمام أعضاء كونغرس الفيفا "أشكركم، إنه يوم تاريخي" في إشارة إلى موافقة الكونغرس اليوم على عملية الإصلاح في الاتحاد التي بدأت في العام الماضي حيث جاء التصويت لصالح العملية بـ192 صوتا مقابل سبعة أصوات.

وشهد الاجتماع اليوم انتخاب ليديا نسيكيرا رئيسة اتحاد كرة القدم في بوروندي في المجلس التنفيذي الذي يصنع القرارات بالفيفا وذلك لمدة عام وهي أول سيدة تنتخب في هذا الموقع.

المصدر : وكالات