غوارديولا يصافح نجم برشلونة ميسي (الفرنسية-أرشيف)

من المنتظر أن يسجل المدرب الإسباني الشهير بيب غوارديولا اليوم الجمعة آخر ظهور له مع فريق برشلونة خلال اللقاء الذي يجمعه بفريق أتليتيكو بلباو في إطار نهائي كأس ملك إسبانيا.

ويودع المدرب الشهير -الذي يعتبر أنجح مدرب في تاريخ النادي الكاتالوني- الفريق الأشهر بعد مسيرة حافلة أحرز خلالها نادي برشلونة 13 لقبا من أصل 18 لقبا نافس عليها منذ عام 2008.

لكن الهزيمتين الأخيرتين أمام كل من تشلسي الإنجليزي في نصف نهائي رابطة الأبطال الأوروبية, وريال مدريد في الدوري الإسباني خطفت جزءا من بريق إنجازات هذا المدرب مع فريق برشلونة.

ويؤكد لاعبو برشلونة إصرارهم اليوم على منح غوارديولا اللقب الرابع عشر تحت قيادته من خلال سعيهم للفوز بكأس الملك, وقال المدافع جيرارد بيكي "نريد الفوز باللقب من أجله", مضيفا أن "وداعه سيكون مؤلما".

من جانبه قال لاعب خط الوسط سيسك فابريغاس إن اللاعبين يريدون رد الجميل لغوارديولا من خلال إهدائه هذا اللقب, مضيفا "إنهم سيفتقدونه كثيرا فعلا."

غير أن مباراة اليوم لن تكون سهلة باعتبار غياب الثلاثي المصاب كارلس بويول وإريك أبيدال وديفيد فيا عن الفريق الكاتالوني, كما أن أتليتيكو بلباو سيسعى للثأر لهزيمته أمام برشلونة خلال نهائي عام 2009.

المصدر : الألمانية