نابولي محتفلا باللقب الرابع بتاريخه في مسابقة كأس إيطاليا (غيتي إيميجز)

حرم نابولي نظيره يوفنتوس بطل الدوري الإيطالي لكرة القدم من تحقيق الثنائية، بعد أن هزمه بثنائية نظيفة في نهائي كأس إيطاليا مساء الأحد على الملعب الأولمبي في العاصمة روما.

وخيم التعادل السلبي طوال 62 دقيقة قبل أن ينجح المهاجم الأروغوياني أدينسون كافاني في افتتاح التسجيل لنابولي. وقبل سبع دقائق من النهاية، أضاف لاعب خط الوسط السلوفاكي مارك هامتشيك الهدف الثاني لنادي الجنوب الإيطالي.

وكان يوفنتوس يمنّي النفس بالثنائية بعد أن حقق موسما تاريخيا بإحرازه لقبه الـ28 في الدوري والأول منذ تسعة مواسم بدون أن يتعرض للخسارة في 38 مباراة (23 فوزا و15 تعادلا)، في وقت حل فيه نابولي خامسا بفارق 23 نقطة عن فريق "السيدة العجوز" الذي مني بالخسارة الأولى محليا.

وبلغ يوفنتوس النهائي للمرة الأولى منذ 2004 حين خسر أمام لاتسيو وفشل في إحراز اللقب للمرة الأولى منذ 1995 (تغلب على بارما في النهائي)، والانفراد بالرقم القياسي من حيث عدد الألقاب في المسابقة الذي يتقاسمه مع روما (9 لكل منهما).

من جانبه، بلغ نابولي النهائي للمرة الأولى منذ 1997 أيضا حين خسر أمام فيتشنزا، وهو لم يتوج باللقب منذ 1987 حين أحرزه للمرة الثالثة في تاريخه بفوزه في النهائي على أتالانتا 3-صفر ذهابا و1-صفر إيابا.

والتقى الفريقان ثماني مرات في الكأس سابقا، ففاز يوفنتوس خمس مرات ونابولي ثلاث مرات. وتعادل نابولي 3-3 مع يوفنتوس على أرضه في الدوري، وخسر 3-صفر في تورينو.

وخاض أسطورة يوفنتوس أليساندرو دل بييرو -الذي أمضى معظم مسيرته مع فريق مدينة تورينو منذ قدومه من بادوفا عام 1993- مباراته رقم 704 مع فريقه وهي الأخيرة له.

المصدر : وكالات