أون كان أول سباح نرويجي ينال ميدالية أولمبية (الفرنسية)

أعلن الاتحاد النرويجي للسباحة يوم الثلاثاء وفاة بطل العالم والأولمبي في سباق 100 متر صدرا ألكسندر دالي أون يوم الاثنين في معسكر تدريب المنتخب في ولاية أريزونا الأميركية، استعدادا لأولمبياد لندن الصيف المقبل.

ووجد دالي أون (26 عاما) الذي أحرز ذهبية بطولة العالم في يوليو/ تموز 2011 في شنغهاي وفضية أولمبياد بكين 2008، ميتا في أحد حمامات مسبح فلاغستاف في أريزونا حيث يستعد المنتخب النرويجي للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية من 27 يوليو/تموز إلى 12 أغسطس/آب في لندن.

ولم تعرف بعد أسباب وفاة السباح، كما لم ينجح أطباء المنتخب في إنعاشه ولا فرق الإسعاف الذين قدموا إلى المكان لنقله إلى المستشفى، حسب بيان صادر عن الاتحاد النرويجي الذي أشار إلى أنه تم الإعلان عن حالة وفاة البطل بعد أكثر من ساعة على بدء الجهود لإعادة قلبه للعمل.

وقال مدرب المنتخب النرويجي بيتر لوفبرغ "إننا تحت وطأة الصدمة"، في حين قال طبيب المتسابقين الأولمبيين البارزين في النرويج أولا رونسن الذي حاول إنقاذ أون "إن الفشل في إفاقته تجربة مؤلمة بالنسبة لي".

ورغم أن العديد رجحوا أن يكون سبب الوفاة أزمة قلبية، كشفت صحيفة "أفتنبوستن" أن دالي أون اتصل بعائلته قبل قليل من الحادث "ولا يوجد شيء يدل على أنه كان مريضا".

وأصبح دالي أون بعد حصوله على الفضية في بكين أول سباح نرويجي ينال ميدالية أولمبية، وكان أحد المرشحين بقوة لإحراز ذهبية بأولمبياد لندن 2012.

يذكر أن أون ليس الرياضي الأول الذي يفارق الحياة بهذا الشكل، فقد توفي قبل نحو أسبوعين اللاعب الإيطالي بييرماريو موروسيني أثناء اللعب على أرض الملعب، كما كاد اللاعب بالدوري الإنجليزي فابرس موامبا يلقى المصير ذاته عندما توقف قلبه أكثر من ساعة ونصف الساعة لكنه نجا بأعجوبة بفضل التدخل الطبي السريع.

المصدر : وكالات