سيتي يخسر ويونايتد يقترب من اللقب
آخر تحديث: 2012/4/8 الساعة 22:19 (مكة المكرمة) الموافق 1433/5/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/4/8 الساعة 22:19 (مكة المكرمة) الموافق 1433/5/17 هـ

سيتي يخسر ويونايتد يقترب من اللقب

الإسباني ميكيل إرتيتا (يمين) سجل هدفا قاتلا في مرمى سيتي (الفرنسية)

أسدى أرسنال خدمة كبيرة لمانشستر يونايتد المتصدر ومهد الطريق أمامه للفوز باللقب للمرة الثانية على التوالي والعشرين في تاريخه بعدما هزم مانشستر سيتي الوصيف بهدف نظيف اليوم ضمن المرحلة الـ32 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم الباقي في عمره ست مراحل.

في المواجهة الأولى على ملعب "الإمارات"، تواصلت عقدة سيتي على أرض أرسنال وأخفق في العودة للانتصارات التي غابت عنه للمرحلة الثالثة على التوالي، ما جعل حلمه في الظفر باللقب للمرة الأولى منذ 1968 والثالثة في تاريخه (أحرزه عام 1937 أيضا) صعب المنال.

ولم يقدم الفريقان شيئا يذكر في الشوط الاول من اللقاء، لكن الفريق اللندني الذي كان خسر في المرحلة السابقة أمام جاره كوينز بارك رينجرز، الأفضل من حيث السيطرة الميدانية، لكن دون أن يتمكن من هز الشباك.

وعندما كانت المباراة تتجه للنهاية بالتعادل السلبي، تمكن الإسباني ميكيل إرتيتا من خطف هدف الفوز لأرسنال بكرة صاروخية (87)، مانحا فريقه نقطته الـ61 فصعد إلى المركز الثالث المؤهل مباشرة إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل على حساب الجار اللندني توتنهام، في حين تجمد رصيد سيتي عند 71 نقطة بالمركز الثاني.

وشهدت الدقيقة الأخيرة من اللقاء حصول الإيطالي "المشاغب" ماريو بالوتيلي على إنذاره الثاني، فطرد على إثره ليكمل فريقه الثواني الأخيرة بعشرة لاعبين.

"الشياطين الحمر" حققوا فوزهم الثامن
على التوالي (رويترز)

الابتعاد بالصدارة
وعلى ملعب "أولدترافورد"، حقق فريق "الشياطين الحمر" فوزه الثامن على التوالي والـ11 في آخر 12 مباراة وجاء على حساب ضيفه المتواضع كوينز بارك رينجرز بثنائية نظيفة، ما سمح له بالابتعاد عن سيتي بفارق ثمانية نقاط.

وتعتبر المواجهات الست المتبقية ليونايتد سهلة نسبيا إذ لا يخوض أي لقاء مع فرق الطليعة باستثناء واحد سيكون مصيريا يجمعه بسيتي في 30 من الشهر الحالي على ملعب "الاتحاد".

وافتتح يونايتد التسجيل منذ الدقيقة 15 من ركلة جزاء مثيرة للجدل نفذها واين روني بنجاح رافعا رصيده إلى 23 هدفا في الدوري هذا الموسم. وقد تسببت ركلة الجزاء بحصول ديري على بطاقة حمراء ما اضطر الضيوف إلى إكمال اللقاء بعشرة لاعبين منذ ربع الساعة الأول من المباراة.

يذكر أن مدرب كوينز الويلزي مارك هيوز دافع عن ألوان "الشياطين الحمر" من 1988 حتى 1995 وتوج معه بالدوري مرتين والكأس المحلية ثلاث مرات وكأس الرابطة مرة وكأس الكؤوس الأوروبية وكأس السوبر الأوروبية مرة واحدة أيضا.

واستفاد فريق المدرب الأسكتلندي أليكس فيرغوسون من النقص العددي في صفوف الفريق اللندني الذي كان حق انتصارين في المراحل الثلاث السابقة وانعش اماله بالبقاء في دوري الأضواء، ليفرض هيمنة تامة توجها بهدف لبول سكولز (68).

وفي افتتاح المرحلة يوم السبت، تعادل كل من سندرلاند سلبيا مع توتنهام وليفربول مع أستون فيلا 1-1 ونوريتش سيتي مع إيفرتون 2-2، في حين خسر بولتون أمام ضيفه فولهام بثلاثية نظيفة وفاز كل من تشلسي على ويغان أتلتيك 2-1 ووست بروميتش ألبيون على بلاكبيرن روفرز 3-صفر وستوك سيتي على ولفرهامبتون 2-1.

ترتيب فرق الصدارة
1- يونايتد               79 نقطة من 32 مباراة.
2- سيتي                71 من 32
3- أرسنال              61 من 32
4- توتنهام              59 من 32
5- تشلسي              56 من 32
نيوكاسل                 56 من 32

المصدر : وكالات

التعليقات