أولمبياد لندن قد يشهد مشاركة سعوديات من خارج السعودية (الأوروبية - أرشيف)
 
أعلن الرئيس العام لرعاية الشباب رئيس اللجنة الأولمبية السعودية الأمير نواف بن فيصل أن المملكة لا تتبنى أي مشاركة للمرأة السعودية في أولمبياد لندن صيف 2012، غير أنه أكد وجود مشاركات من الدارسات والمقيمات خارج المملكة.
 
وقال بن فيصل في مؤتمر صحفي عقده في جدة، ردا على سؤال عن مشاركة المرأة السعودية في المنافسات والنشاطات الرياضية الدولية "إن المملكة تلقت منذ أكثر من عشرين عاما دعوات للأحداث الدولية، ولكن لم يكن هناك نشاط رياضي نسائي أو أي توجه بهذا الشكل، والآن المئات إن لم يكن آلاف من يمارسن الرياضة بشكل خاص، ولكن لا توجد أي علاقة لرعاية الشباب بذلك".
 
وشدد على أن السعودية لا تتبنى أي مشاركة نسائية سعودية -في الوقت الحاضر- بالأولمبياد والبطولات الدولية المختلفة.
 
وأوضح بن فيصل أن المشاركة النسائية لبلاده ستكون حسب رغبة المشاركات من الدارسات أو المقيمات في الخارج، وأكد أنهم سيقومون بالعمل على أن تكون المشاركة في إطار مناسب يتفق مع الشريعة الإسلامية.
 
يشار إلى أن ضغوطا تزايدت على السعودية -مؤخرا- من اللجنة الأولمبية الدولية ومنظمات الدفاع عن حقوق الإنسان للسماح للمرأة بالمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية في لندن الصيف المقبل، كما يحتدم جدل داخل المملكة حول مشاركة المرأة السعودية في المسابقات الرياضية لا سيما الأولمبية.

يذكر أن اللجنة الأولمبية الدولية اشترطت قبل أعوام قليلة وجود نسبة معينة (كوتا) من السيدات في الدورات الأولمبية لجميع الدول المشاركة.

المصدر : يو بي آي