رونالدو سجل ثنائية للنادي الملكي (رويترز)

وضع ريال مدريد الإسباني حدا لحلم ضيفه المتواضع أبويل نيقوسيا القبرصي بالفوز عليه 5-2 وتأهل إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا صحبة تشلسي الإنجليزي الذي تخطى ضيفه بنفيكا البرتغالي 2-1 في مباراة مثيرة مساء الأربعاء في ختام إياب دور الثمانية.

على ملعب "سانتياغو برنابيو"، انتهى المشوار الذي بدأه أبويل نيقوسيا الذي كان أول فريق قبرصي يبلغ الدور الثاني ثم ربع النهائي، على يد ريال مدريد الذي أنهى مواجهته مع فريق الجزيرة المتوسطية الصغيرة بفوزه بمجموع مباراتي الذهاب والإياب 8-2 لكونه فاز في نيقوسيا بثلاثية نظيفة سجلها في ربع الساعة الأخير تقريبا.

وسجل للريال البرتغالي كريستيانو رونالدو (26 و75) وريكاردو كاكا (36) وخوسيه كالييخون (80) وأنخيل دي ماريا (84)، في حين سجل هدفي الضيوف غوستافو ماندوكا (67) وغيستسبان سولاري من ركلة جزاء (82).

وكان النادي الملكي يخوض دور الثمانية للمرة الـ29 في تاريخه وتمكن من الخروج فائزا للمرة الـ23، كما حافظ مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو على سجله المثالي في هذا الدور من المسابقة، إذ خرج فائزا في جميع المواجهات الست التي خاضها في هذا الدور خلال مشواره التدريبي.

وضرب فريق "الميرينغي" الساعي إلى تعزيز رقمه القياسي من حيث عدد الألقاب (9 حاليا)، موعدا في دور الأربعة الذي يقام ذهابه في 17 الحالي وإيابه في 25 منه، مع بايرن ميونيخ الألماني الذي تغلب الثلاثاء على ضيفه مرسيليا الفرنسي 2-صفر إيابا (2-صفر ذهابا أيضا).

وستكون هذه المواجهة ثأرية للنادي الملكي الذي كان قد خرج على يد منافسه البافاري في آخر لقاء بينهما في الدور الثاني لنسخة موسم 2006-2007 حين فاز الأول ذهابا على أرضه 3-2 قبل أن يخسر إيابا في ميونيخ 1-2، فتأهل بايرن بسبب أفضلية الأهداف التي سجلها في "سانتياغو برنابيو".

فرانك لامبارد افتتح التسجيل لتشلسي
من ركلة جزاء (رويترز)

دقائق مثيرة
وفي المباراة الثانية على ملعب "ستامفورد بريدج" في لندن، تخطى تشلسي عقبة بنفيكا وبلغ دور الأربعة للمرة السادسة في الأعوام التسعة الأخيرة بعد أن جدد الفوز عليه 2-1 في مباراة مثيرة خصوصا في دقائقها الخمس الأخيرة حين أدرك بنفيكا التعادل قبل أن يتمكن الفريق اللندني من تسجيل هدف الضربة القاضية لضيفه في الوقت بدل الضائع.

وسجل لتشيلسي فرانك لامبارد من ركلة جزاء (21) ثم عادل بنفيكا خافي غارسيا فرنانديس (85) قبل أن يسجل راؤول ميريليس هدف الفوز للمضيف (90).

وأكد تشلسي الذي كان قد فاز ذهابا أيضا بنتيجة 1-صفر، تألقه على ملعبه إذ حقق فوزه الخامس على التوالي بين جماهيره في نسخة هذا الموسم، كما ارتفعت أسهم مدربه المؤقت الإيطالي روبرتو دي ماتيو الذي حقق الفوز في سبع من أصل المباريات التسع التي خاضها حتى الآن منذ إقالة البرتغالي أندري فياش-بواش.

وضرب النادي اللندني موعدا في نصف النهائي مع برشلونة الإسباني حامل اللقب الذي كان قد تخلص الثلاثاء من ميلان الإيطالي (3-1 إيابا وصفر-صفر ذهابا)، وسيكون أمام فرصة تحقيق ثأره من النادي الكاتالوني.

 وكان برشلونة قد أطاح بـ"البلوز" من نصف نهائي نسخة 2008-2009 حيث تمكن أندريس إنييستا من إدراك التعادل للفريق الكاتالوني (1-1) في الوقت بدل الضائع من لقاء الإياب في لندن، مما سمح له بالتأهل بسبب فارق الهدف الذي سجله خارج قواعده لأن الفريقين تعادلا ذهابا سلبيا.

يذكر أن تشلسي أزاح برشلونة من ثمن نهائي موسم 2004-2005، وثأر "بلاوغرانا" في الموسم التالي (2005-2006) في الدور ذاته. والتقى الفريقان في موسم 2006-2007 في دور المجموعات وتأهلا معا إلى ثمن النهائي بعدما فاز تشلسي 1-صفر في لندن وتعادلا 2-2 في برشلونة.

المصدر : وكالات