يونغ وجه الضربة القاضية لتوتنهام بتسجيله الهدفين الثاني والثالث (رويترز)
شدد مانشستر يونايتد حامل اللقب الخناق على جاره مانشستر سيتي المتصدر بفوزه على مضيفه توتنهام 3-1 في العاصمة لندن الأحد، في ختام المرحلة الـ27 من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وهذا هو الفوز الثالث على التوالي ليونايتد، فعزز موقعه في المركز الثاني برصيد 64 نقطة وواصل تشديد الخناق على جاره سيتي الذي كان تغلب على ضيفه بولتون 2-صفر السبت في افتتاح المرحلة.

وأعاد الشياطين الحمر الفارق بينهم وبين جارهم سيتي إلى نقطتين، كما أكدوا عقدتهم للفريق اللندني الذي لم ينجح في الفوز عليهم منذ 12 عاما.

وهي الخسارة الثانية لتوتنهام على أرضه هذا الموسم بعد الأولى أمام مانشستر سيتي 1-5 في المرحلة الثانية، والثانية على التوالي بعد هزيمته أمام أرسنال 2-5 الأحد الماضي، فتجمد رصيده عند 53 نقطة في المركز الثالث وبات مهددا من أرسنال الرابع الذي كان انتزع فوزا ثمينا من ليفربول 2-1 أمس، حيث أصبح الفارق بينهما أربع نقاط.

ومنح روني التقدم لمانشستر يونايتد بضربة رأسية إثر ركلة ركنية انبرى لها أشلي يونغ (45). ووجه يونغ الضربة القاضية لتوتنهام بتسجيله الهدفين الثاني والثالث (60 و69). وسجل جيرمان ديفوي هدف الشرف لأصحاب الأرض بتسديدة قوية (87).

وفي مباراة ثانية، أنقذ المهاجم النيجيري شولا إميوبي فريقه نيوكاسل من الخسارة أمام ضيفه سندرلاند بإدراكه التعادل 1-1، بعدما كان الضيوف متقدمين منذ الدقيقة 24 من ركلة جزاء سجلها الدانماركي نيكلاس بندتنر، ليعزز نيوكاسل موقعه في المركز السادس برصيد 44 نقطة مقابل 34 لسندرلاند الحادي عشر.

وأكرم فولهام وفادة ضيفه ولفرهامبتون بخماسية نظيفة، ليرتقي إلى المركز الثامن برصيد 36 نقطة مقابل 22 نقطة لوفرهامبتون الذي تراجع الى المركز الثامن عشر.
 
ترتيب فرق الصدارة
1- سيتي       66 نقطة من 27 مباراة.
2- يونايتد     64 من 27.
3- توتنهام     53 من 27.
4- أرسنال    49 من 27.
5- تشلسي    46 من 27.

المصدر : وكالات