نادال أعرب عن أمله في التعافي قبل بدء
موسم الملاعب الرملية (الأوروبية-الأوروبية)
بسبب إصابة في ركبته اليسرى، انسحب الإسباني رافايل نادال المصنف ثانيا في العالم من دورة ميامي الأميركية الدولية للرجال والسيدات في التنس، ثاني دورات الماسترز (1000 نقطة) والبالغة جوائزها 9.6 ملايين دولار، يوم الجمعة قبيل مباراته مع البريطاني أندي موراي الرابع الذي تأهل تلقائيا إلى النهائي.

وكتب نادال، وصيف بطل 2005 و2008 و2011، على مدونته في موقع تويتر للتواصل الاجتماعي، "أقدم أسفي للمشجعين في ميامي والعالم، ركبتي لا تسمح لي باللعب اليوم"، معربا عن أمله في التعافي قبل بدء موسم الملاعب الرملية ببطولة مونت كارلو التي ستنطلق فعالياتها بعد أسبوعين.

من جهتها، كتبت رابطة اللاعبين المحترفين على الموقع الخاص بها أن نادال "اضطر للانسحاب من نصف النهائي بسبب إصابة في الركبة"، وقال مدير دورة ميامي آدم باريت "نقدم أسفنا للجميع لأن رافايل اضطر للانسحاب، لكن صحة اللاعبين هي دائما الأولوية"، مضيفا أنه "قدم أداء قويا وهو سفير رائع للعب، نتمنى له الشفاء العاجل، وأن نراه العام المقبل على ملاعب الدورة".

وتعتبر الإصابة أمرا غير جيد بالنسبة للإسباني مع افتتاح الموسم على الملاعب الترابية قبل بطولة رولان غاروس الفرنسية التي فاز بلقبها ست مرات كانت أخراها العام الماضي.

وميامي هي رابع دورة وبطولة يشارك فيها نادال (25 عاما) منذ بداية الموسم، وقد خسر في نصف نهائي بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى (غراند سلام)، ثم في الدوحة وأخيرا في إينديان ويلز، ويعود آخر لقب أحرزه إلى رولان غاروس بالذات.

وتأهل موراي بطل 2009 تلقائيا إلى النهائي حيث سيواجه الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول وحامل اللقب أو الأرجنتيني خوان موناكو الـ21 الذي أقصى في طريقه إلى دور الأربعة الأميركييْن أندي روديك وماردي فيش.

المصدر : وكالات